منتديات اصحاب كول 2014  

 --الوصول السريع للأقسام--

الاغـانى والفيديو كليب تحـميل افـلام للبنــات فـقـط تحميل العـاب فضـائح فـنـيـه
تعارف و صداقات تحميل برامج مقاطع بلوتوث
حوادث وجرائم وعنف الهكرز والإختراق اخبار الرياضة مـصـارعـة
مقاطع فيديو طب و صـحـه اسـلامـيـات كل ما يخص الموبايل اخبار الفنانين

دردش مع اصحاب كول و اتعرف على اروش صـبـايـا و شباب الان !!

 

 

 هام :- لايمكنكم رؤية المواضيع الا بعد الإشتراك بالمنتدي/ للإشتراك اضغط هنا / من فقد عضويتة

Missing Plug-in  هام : جهازك لا يمكنه تشغيل و مشاهدة الأفلام والفيديو بجودة عالية HD
X


العودة   منتديات اصحاب كول 2014 > =----> ( اقســـام منوعــه في جميع المجــالات) <----= > منتـدي المرأه والاسـره والطفل > الصحة , الرجيم , صحة المرأة

Notices

رد
 
أدوات الموضوع طرق عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-03-2008, 01:33 PM
يحى الشاعر يحى الشاعر غير متصل
كول نشيط


 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 101
22 انفلوانزا الطيور .... مرض ومشكلة قومية تهدد الثروة الداجنة والأنسان في مصر بقلم د. ت

انشر الصفحة على الفيس بوك

انفلوانزا الطيور .... مرض ومشكلة قومية تهدد الثروة الداجنة والأنسان في مصر بقلم د. تيسير
انفلوانزا الطيور
....
مرض ومشكلة قومية تهدد الثروة الداجنة والأنسان في مصر
مواضيع طبية من الطبيبة د. تيسير


[img]http://ursispaltenstein****/blog/images/uploads_img/max_planck_vogelgrippe.jpg[/img]
تواصل السيدة الفاضلة ، الطبيبة د. تيسير نشر مواضيعها ، سهلة الفهم ، من أجل زيادة التوعية الصحية إذ أن حلول الربيع وتزايد الحالات والأعراض المرضية التي تتعلق بالموضوع التالي الذي ينشر في منتدي الواحة المصرية "الشقيق" ... تستدعي توسيع النشر في منتديات أخري ، وخاصة أن موسم هجرة الطيور قد بدأ
وتقدم للقاريء خلاصة مؤتمر طبى كامل عقد فى شهر فبراير الحالى عن مرض انفلوانزا الطيور عسي أن يكون فيه شيئا نافعا نخدم به وطننا ومواطنينا .
ولقد تكرمت وصرحت لي ، بنشر الموضوع التالي في أكثر من منتدي ، حتي يزداد الوعي .... عن أعراض وأسباب مرض ، مما قد يساهم في إنقاذ حياة طفل أو طفبة إنسان
"ملحوظة" ... يرجي العلم ، بأنه قد تم إضافة الصور المرفقة بناء علي طلب من السيدة الفاضلة الدكتورة تيسير ، بعدما نشر الموضوع
جازاها الله خيرا علي عملها وأتوجه إليها بالشكر الجزيل ، وأرجو أن تتفضل بزيادة مواضيعها

د. يحي الشاعر
اقتباس:
يمر العالم الأن بمرض من أشد الأمراض خطورة على الثروة الداجنة وصحة الأنسان، حيث يمثل مرض انفلوانزا الطيور مشكلة قومية تهدد الثروة الداجنة بمصر، كما أنه مرض مشترك بين الحيوان والانسان وتعتبر الطيور المصدر الرئيسى للمرض .
و في السابع عشر من فبراير 2006 أعلنت مصر اكتشافها لبعض حالات مرض أنفلونزا الطيور بين عدد من الطيور في عدة أماكن في مصر، وذلك بعد عامين من انتشاره في دول جنوب شرق أسيا وبعض دول من القارة الأوروبية إضافة إلى بعض الدول العربية والإفريقية.
اقتباس:
وبالرغم من كل التدابير الاحتياطات فقد أفلت مرض أنفلونزا الطيور وتسلل إلى مصر عن طريق بعض الطيور المهاجرة المصابة أو حاملة المرض فى هجرتها السنوية المعتادة.
سامح الله الطير المصاب بالأنفلونزا الذي يطير مرفرفا بجناحيه حاملا الفيروس القاتل، يطير وكأنه شبح لا يفرق في نقله للعدوى بين بلد غني وفقير ، فالمساواة لديه في الظلم عدل..!!! وبوصوله إلى مصر خيمت على الشارع المصري أجواء من الخوف والذعر من كل شيئ طائر، وانتفضت الحكومة بكل أجهزتها لتحذر الناس من الوباء وتصف لهم طرق الوقاية... باعتبار أن الوقاية خير من العلاج
إحصائيات الاصابة فى الطيور
ظهر فيروس أنفلونزا الطيور في 21 محافظة (القليوبية – الغربية- القاهرة – الفيوم – السويس - البحيرة – بني سويف – مدينة الأقصر – قنا - سوهاج - الإسماعيلية– أسيوط – الإسكندرية– أسوان – المنيا - دمياط - الشرقية – الجيزة – كفر الشيخ – المنوفية- الدقهلية)
بلغت حالات الاصابة حتى اليوم إصابة 870 مزرعةو400 موقع بين الطيور المنزلية.
بلغت حالات الاصابة حتى اليوم إصابة 870 مزرعةو400 موقع بين الطيور المنزلية.
الإصابات المنزلية بينالطيور

وصلت الإصابات الإيجابية بين الطيور في مواقع التربية المنزلية إلى 136 منزلاً وتأتي محافظة بني سويف في المرتبة الأولى كأكثر المحافظات من حيث المنازل المصابة وبها 34 إصابة منزلية
فى محافظة القليوبية
- تـم إعدام 40.500 طائر بمنطقة كفر شكر .
-ظهرت 75 حالة إصابة بين الطيور فى مزارع بالمناطق التالية
(مركز طوخ - كفر شكر – مركز بنها - مركز الخانكة – مركز القناطر الخيرية )

ما هو المرض؟
مرض حيواني معدي (قديم ومتجدد) وهو من الأمراضالتي تصيب الطيور بالدرجة الأولى، وكذلك الخنازير في بعض الأحيان وفي حالات نادرة يصيب البشر.
§وفى عام 1957 سمي الوباء بالأنفلونزا الآسيوية(Asian Flu) وسببه عترة من نوع H2N2الذي تسبب في وفاة أكثر من 2 مليون فرد .
§في عام 1968 ظهرت عترة جديدة في هونج كونج وسببها H3N2 مسببة وفيات كثيرة.
§وفى عام1977 كان مسبب المرض عترة من نوع H1N1 ثم ظهرت عترة أخرى من نوع H3N2 .
§في عام 1983 كان مسبب المرض عترة من نوع H5N2 في الولايات المتحدة الأمريكية.
§وفى عام 1997 كان مسبب المرض عترة من نوع H5N1 في هونج كونج حيث بحياة 6 أفراد من إجمالى 18 حالة مصابة

عام 1999 كان المسبب عترة من نوع H9N2 في هونج كونج.
§فى 2003 كان مسبب المرض عترة من نوع H5N1 في هونج كونج ثم ظهرت عترة أخرى من نوعH7N1 فى هولندا ، وفى نفس العام ظهرت عترة أخرى من نوع H9N2 فى هونج كو نج
. وتم اكتشاف أول إصابة بين الطيور بهذا المرض في السابع عشر من فبراير عام 2006 لتنذر الجميع بأزمة طبيعية بصفة عامة واجتماعية واقتصادية بصفة خاصة
المسبب للمرض
The Causative Agent

هو فيروس كروي أو خيطي من عائلة
( Orthmyxoviridae )
حيث تنقسم فيروسات هذه العائلة إلى ثلاثة أنواع
هي A, B and C
النوع A يصيب الانسان ، الخنازير ، الخيول والطيور
النوعين B,C يصيبان الانسان فقط

من هم الأكثر عرضة للإصابة
العاملون في مزارع الدواجن .
منتجو الدجاج والطيور الداجنة .
تجار وناقلوا الدواجن .
الأطباء البيطريين والفنيين العاملين في حقل الدواجن .
العاملين في المعامل المهتمة بهذا الفيروس

فترة الحضانة
Incubation Period

• تتراوح فترة الحضانة من عدة ساعات إلى 3أيام بالنسبة للطيور، وتمتد إلى 14 يوماً بالنسبة للقطيع.
• وتعتمد مدة الحضانة على جرعة الفيروس وضراوته, ونوع الطائر, وطريقة العدوى, وعلى قدرة مقاومةالطائر للمرض ومناعته
طرق انتقال العدوى إلى وبين الطيور
1) الطيور المهاجرة.
2) استيراد طيور مصابة أو فى فترة حضانة المرض.
3) ذرات الغبار الملوثة بالفيروسات.
4) الأدوات المستخدمة فى المزارع وأماكن تغذية الطيور.
5) ملابس عمال المزارع وخاصة الأحذية.
6) أقدام بعض الحيوانات المتنقلة بين المزارع.
7) بعض القوارض مثل الفئران

يجب أن نعرف أن

•المرض لا ينتقل عن طريق الهواء لمسافات طويلة.
•المرض لم ينتقل من إنسان إلى إنسان حتى الأن.
•المرض لا ينتقل من الدجاجة الأم إلى الكتكوت.
•الناموس لا ينقل المرض من الطيور إلى الإنسان.
•الخنازير يمكن أن تنقل العدوى إلى الطيور وإلى الإنسان لأن الجهاز التنفسى للخنازير يحتوى على مستقبلات (Receptors)لفيروس أنفلونزا الطيور وأنفلونزا الإنسان..


الأعراض الظاهرية فى الطيور


•الخمول ونفوش الريش وقلة الشهية .
•نزول في انتاج البيض .
•البيض يكون بدون قشرة أو بأحجام وأشكال مختلفة .
• انتفاخ في الرأس ، الدلايات ، العرف ، المفاصل.
• ظهور اللون الأزرق في العرف والدلايات(Cyanosis)
•افرازات مخاطية من الأنف .
•الاسهال المائي المائل إلى اللون الأخضر .
•الموت المفاجئ الذي يمكن أن يحدث خلال 24 ساعة من دخول الفيروس أو قد تحدث الوفيات خلال أسبوع من تاريخ الإصابة


هل يمكن أن تناول لحم الدجاج؟

يمكن أن تستمر في أكل لحوم الدجاج دون قلق لأن الخبراء يأكدون أن فيروس أنفلونزا الطيور لا ينتقل عبر الأكل، كما أنه يموت عند درجة حرارة 70 درجة مئوية ولمدة 30ثانية، لذا فإن تناول الدجاج لا يمثل أي خطورة.

طرق انتقال الفيروس إلى الإنسان
1.الاحتكاك المباشر بالطيور البرية وخصوصاً البط والإوز التى تنقل المرض دون ظهور أعراض عليها.
2.الرذاذ المتطاير من الجهاز التنفسى للدجاج.
3.الملابس والأحذية الملوثة فى المزارع والأسواق.
4.الأدوات المستخدمة والملوثة بالفيروسات مثل أقفاص الدجاج وأدوات الأكل والشرب وفرشة الطيور.
5.فضلات الطيور وفرشتها لاستخدامها فى تسميد الأراضى
6.الفئران والكلاب والقطط عائل وسيط لنقل الفيروس للإنسان.
7.الاحتكاك بالطيور الحية المصابة فى الأسواق.


الإصابة بالإنفلونزا تعتمد فى الأساس على وجود مستقبلات متخصصة فى الخلايا الطلائية للجهازالتنفسى حيث تتحد كل الفيروسات مع مستقبلات
(N- acetyleneuraminic acid-alpha 2,3galactose linkage on sialosaccharides alpha 2,3 linkage)
الطيور لديها مستقبلات predominantly alpha 2,3linkage
الانسان لديه مستقبلات (alpha 2,6 linkage)

الخنازير تمتلك النوعين من المستقبلات (Mixture of both alpha 2,3 and 2,6linkage

أعراض المرض فى الإنسان
•هبوط عام وصداع ورعشة وتستمر لمدة أسبوعين.
•سوء هضم أو فقد للشهية وإمساك .
•بول داكن وارتفاع فى درجة الحرارة واحتقان بالحلق.
•والشعور بالتعب والسعال وألام فى العضلات .
•تتطور هذه الأعراض إلى تورمات فى جفون العينين والتهابات رئوية قد تنتهى بأزمة فى التنفس ثم الوفاة


الصفة التشريحية فى الانسان
•الاصابة بسلالة H5N1 تسبب التهابات صديدية متعددة فى الرئتين ، مع وجود سوائل فى المساحة التى تحيط بالرئتين، وتضخم فى الغدد الليمفاوية.
•وذكر الباحثون وجود تنكرز فى الرئة والكلى

خسائر أنفلونزا الطيور
•أظهرت الدراسات أن حوالى 142 مليون شخص حول العالم قد يلاقون حتفهم جراء مرض أنفلونزا الطيور في حال تحوله إلىوباء، كما أن خسائر الاقتصاد العالمي قد تصل إلى 4.4 تريليون دولار.
•الخسائر التي تكبدتها صناعة الدواجن فضلا عن تعويضات المزارعين سيكون لهما أثر بالغ على الأداء الاقتصادي حيث أن حجم الخسائر فى مصر يتراوح بين 800 مليون جنيه ومليار و600مليون جنيه

التحكم والتخلص من المرض
Prevention and control


•من رحمة الله على البشر أن فيروسات أنفلونزا الطيور ضعيفة ولا يمكن ان تعيش لفترات طويلة فى البيئة.
•الحرارة والجفاف يؤثران بشدة على هذه الفيروسات.
•هذه الفيروسات لها غطاء دهنى سهل تكسيره والقضاء عليها باستخدام الصابون ومعظم مساحيق الغسيل .
•أيضاً معظم المطهرات تقضى على هذه الفيروسات مثل الفورمالين ومركبات اليود والنشادر, وتتأثر هذه الفيروسات بالحرارة حيث أن 70 درجة مئوية تقضى تماماً على الفيروس لمدة أقل من دقيقة.


احتياطات الصحة والسلامة
Sanitation and sound Management


•التخلص من الطيور المريضة والمخالطة وإعدامها.
•يمنع دخول طيور جديدة إلى العنابر السابق تربية طيور مصابة بها قبل مرور 4 أسابيع بعد إجراء التطهير.
•عدم تربية الدجاج فى ساحات مفتوحة بالقرب من الطيور المائية والبحرية.
•يجب الحد من حركة الأشخاص والمعدات وإدخال طيور غير معلومة الحالة الصحية للمزرعة.
•القضاء على القوارض والحشرات والحيوانات الضالة.
•ردم البرك والمستنقعات التى تجذب الطيور البرية.
•توعية العاملين بخطورة المرض وطرق انتشاره.
•عدم ترك أى بقايا علف فى ساحات المزرعة حتى لا تجذب الطيور البرية.
•حرق الطيور البرية الميتة التى تتواجد بالمنشأة واعتبارها مصدراً للأوبئة.
•يجب على العاملين استخدام ملابس وأحذية خاصة بالعمل بالمزرعة والتطهير قبل الدخول للمزرعة.


إدارة أزمة انفلونزا الطيور
مايتعين معرفته عن جائحة الأنفلونزا في عشر نقاط

1- جائحة الأنفلونزا تختلف عن أنفلونزا الطيور
2- جوائح الأنفلونزا أحداث دورية تقع بانتظام.
3- قد يكون العالم على شفا جائحة جديدة.
4- كل البلدان معرضة للوباء.
5- توقعات بانتشار المرض على نطاق واسع
6- طبيعة الإمدادات الطبية ( تكفي أولا تكفى)
7- الجائحة قد تفتك بملايين البشرً
8- الجائحة ستؤدي إلى اضطرابات وتصدّعات اقتصادية واجتماعية كبرى.
9- على كل بلد أن يتأهب لمواجهة المشكلة
10- ستنذر منظمة الصحة العالمية العالم عند تعاظم خطر الجائحة


إدارة الأزمات والكوارث
Management of Crisis & Disaster
Planning for Management of Crisis


لابد من وجود منظومة عمل ثابتة متخصصة فى إدارة الأزمات تهدف الىتحقيق أقصى كفاءة ممكنة في توجيه الإمكانات والموارد المتاحة، والتنسيق مع أجهزة الدولة للتعامل الفعال مع الأزمات المحتملة في جميع مراحلها، مع الاستعداد لمواجهة المواقف الطارئة التي قد تصاحب الأزمة، والتخفيف من آثارها ثم توجيهها لتحقيق المصالح القومية
تعتمد إدارة الأزمات على عنصرين
1)حصر العوامل التي تساعد على نشوبها والعوامل المسببة لها والدروس المستفادة منها .
2) تعظيم القدرات لمجابهة الأزمات .

ويختلف أسلوب وأدوات إدارة الأزمة طبقا لطبيعة المرحلة التي تمر بها الأزمة

مراحل الأزمة
1)مرحلة اكتشاف مؤشرات الإنذار المبكر.
2)مرحلة الاستعداد والوقاية.
3)مرحلة احتواء الأضرار.
4)مرحلة استعادة النشاط.
5) مرحلة التعلم .



علينا أن نسأل أنفسنا مع كل أزمة عددا من الأسئلة
متى : متى حدثت الأزمة، متى علمنا بها، متى تطورت أبعادها؟
من : من سبب الأزمة؟ من المستفيد منها؟ من المتضرر منها؟ من المؤيد لها؟ من المعارض؟ من المساند؟ من الذي يوقفها؟... إلخ
كيف :كيف بدأت الأزمة؟ كيف تطورت؟ كيف علمنا بها؟ كيف تتوقف؟ كيف نتعامل معها؟
لماذا: لماذا ظهرت الأزمة؟ لماذا استفحلت؟ لماذا لم تتوقف؟ لماذا نحاربها؟ ولا نتركها لحالها؟
أين : أين مركز الأزمة؟ إلى أين ستمضى؟ أين مكمن الخطر؟ إلى أين يتجه الخطر؟


الخطة القومية لمواجهة أنفلونزا الطيور
•تشكيل لجنة عليا.....أهداف الخطة.....الترصد الوبائى للمرض.
• تحديد سيناريو لدور كل وزارة/ هيئة لمواجهة المشكلة.• برنامج التطعيم ضد الأنفلونزا.
• المتابعة مع المنظمات الدولية المعنية.• خطة الطوارئ للتعامل مع الحالات المصابة ( معسكرات – مستشفيات – رعاية مركزة( وتدريب فريق طوارئ بكل محافظة.
• إجراءات تطبيق اللوائح الصحية الدولية .
• دور الرعاية الطبية العاجلة فى التعامل مع التفشى الوبائى.• توفير الأدوية والطعوم اللازمة ( الاتفاق مع الشركات المنتجة للطعوم).• دور الـهيئة العامة للخدمات البيطرية للتعامل مع المزارع التى يظهر بها طيور مصابة.
• دور وزارة البيئة فىالتعامل مع الطيور المهاجرة .
• التخلص الآمن من نفايات الطيور فى حالة ظهور طيور مصابة


التشريعات القانونية الخاصة بمرض انفلوانزا الطيور

أولا: قرارات حظر استيراد الطيور الحية ولحومها ومنتجاتها والبيض
1) قرار وزير الزراعة رقم (389)، رقم (1536) لسنة 2004 بشأن مد حظر الاستيراد لكل الدول المسجل بها الإصابات


ثانيا: بعد دخول المرض مصر في 17 فبراير 2006.
1) قرار وزير الزراعة رقم (187) ، رقم (220) ، رقم(489)لسنة 2006 بشأن منع تداول الطيور الحية بالأسواق .
2) قرار وزير الزراعة رقم (560) لسنة 2006 بشأن عدم إصدار أو تجديد تراخيص التشغيل للمزارع التي تبعد أقل من 500 متر عن الكتلة السكنية .

ثالثا: بمواصلة مكافحة المرض أصدر وزير التخطيط والتنمية المحلية تعليماته بضرورة تطبيق قرار مجلس الوزراء بجلسته رقم (4) بتاريخ 22/2/2006

التوصيات العامة

أوصت المنظمات العالمية الثلاثة WHO, OIE and FAO بهذه الاحتياطات في الدول الموبوءة :
1.تطوير استراتيجية طويلة المدى للتحكم في العترة الحالية للفيروس .
2.تطوير نظم تربية الدواجن عامة وفي الريف خاصة .
3.تقصي الفيروس في الخنازير والطيور للتحكم في الإصابة.
4.صرامة القرارات الوزارية المتعلقة بأنفلونزا الطيور ..


ولتفعيل القرارات السابقة
1)ترصد المرض وحصر المزارع بكل وحدة قروية لإنشاء قاعدة بيانات كاملة.
2)تتبع المزارع المصابةواتخاذ الإجراءات السليمة نحو التخلص من القطيع.
3) الفحص الظاهري والمعملي للطيور التي يرغب أصحابها في البيع بالمجازر ويتم إصدار شهادة للمزارع السليمة وتصاريح بالذبح ونقل البيض .
4) مساعدة المربين وتوفيق أوضاعهم .
5) إزالة العشش .

6)القيام بحملات يومية علي الأسواق لضبط المخالفين من محلات ذبح الطيور الحية وتحرير محاضر إدارية للمخالفين .
7) مساعدة المستثمرين في إجراءات التراخيص بإنشاء مجازر دواجن .
8) عقد العديد من الندوات الإرشادية علي مستوي المراكز والقرى لتوعية المربين بالمرض وطرق الوقاية .
9) التحصين مجانا ضد المرض للدواجن المرباه منزليا لدي ربات البيوت.
.


وحتى لا يتحول المرض إلى وباء علينا أن نتعاون ونشحذ الهمم ونخطط لنعالج المشكلة بالأسلوب العلمي السليم والأمثل الذي يعتمد على الاستعداد الجيدو التفكير العلمي و بذل الجهد المتواصل حتى نستطيع محاصرة المرض ، ونتعاون مع الجهات الحكومية المسئولة ، و بدون ذلك لن يحالفنا النجاح والتوفيق
الخلاصة

•لابد من وضع استراتيجية كاملة وسيناريوهات لمواجهة هذا الخطر فى حال انتشار المرض بين البشر.
•إنشاء صندوق للكوارث والأزمات وتقدير دور المعلومات والمعلوماتية في إدارة الأزمات.
•العمل على تطوير علم بحوث العمليات والمعلوماتية كتطبيق لتكنولوجيا الحاسب الآلي بحيث يمكن تنفيذ نماذج المحاكاة للوصول إلى الحل الأمثل لمواجهة هذه الأزمة



اقتباس:
شكرا دكتورة تيسير علي الموضوع والشرح القيم
أرجو أن تسمحي لي بإضافة الخريطة الألمانية التالية عن مناطق إنتشار "إنفلونزا الطيور" في العالم ... ويلاحظ أنهم في طريق .. مهاجرة الطيور السنوية ...
كما أضفت صورة عن شكل الفيروس "الكروي" والشرح له المطابق لما في موضوعك وصورة عن الطير عندما يصاب والملابس الواقية في ألمانيا
د. يحي الشاعر
[img]http://ursispaltenstein****/blog/images/uploads_img/max_planck_vogelgrippe.jpg[/img]










فيروس أتفلونزا الطيور هـ 5 ن 1
Vogelgrippe - Virus
Influenza A/H5N1





الهدف من الصور أدناه... هو التوعية ولفت الأنتباه إلي خطورة هذا الفيروس
http://www.dr-bernhard-peter.de/Apotheke/Influenza/systematik4.gif







لمشتركي الفيس بوك فقط : شاهد اقوي مواضيع منتدي اصحاب كول الساخنة بالأسفل - للاشتراك بصفحتنا على الفيس بوك ليصلك كل مميز اضغط لايك ( Like ) >>>>>

رد باقتباس
رد

أدوات الموضوع
طرق عرض الموضوع



الساعة الآن: 01:51 PM.

2014 - برج الحوت اصحاب كول رسائل
رسائل عتاب برج السرطان برج الحمل

Powered by vBulletin V3.8.7. Copyright ©2000 - 2014 Jelsoft Enterprises Limited