مرحبا بكم بالقسم الإسلامى بموقع اصحاب كول

المنتدي الإسلامى : اسماء الله الحسني : فتاوي المرأة : الموسوعة الإسلامية : موسوعة الانبياء : اذكار الصباح والمساء : السيرة النبوية : الصوتيات والمرئيات والخطب الإسلامية

لو عجبتكم الصفحة دي تقدروا تبعتوها لكل اصحابكم على الفيس بوك من هنا >>


العودة   منتديات اصحاب كول 2015

رد
 
أدوات الموضوع طرق عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-14-2009, 04:07 AM
+
noury_nour noury_nour غير متصل
اعضاء اصحاب كول المتميزين جدا


 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
الإقامة: ربى اسالك الجنة ربى ابن لى عندك بيتا فى الجنة
المشاركات: 3,744
افتراضي نساء عظيمات على عهد النبى صلى الله عليه وسلم


نساء عظيمات: حفصة بنت عمر

تعالوا نستل سيف الحق مع أولئك الصادقين .. نقارع معهم أهل الردة في حرب ضروس رفعت راية الإسلام خفاقة بعد أن عادت أشواك الوثنية لتبتلع ضعاف النفوس من أعراب الجزيرة.
تعالوا نشد من أزر البواسل المسلمة التي تهافتت على حديقة الموت تريد مسيلمة الكذاب وأتباعه .. تحاصره بأفئدة تواقة للشهادة .. يتقدمهم حفظة كتاب الله بقلوبهم المفعمة يرجون لقاء ربهم الباري ونبيهم الهادي .. صدروهم مشرعة لا يرهبها الوغى ولا يخيفها المنون .. يحلمون بالقضاء على شوكة الكفر التي ظهرت بعد وفاة نبي الأمة عليه الصلاة والسلام لتحصد هذه المعركة عدداً كبيراً منهم .. فتعود بعدها شمس الإسلام مشرقة في أنحاء الجزيرة العربية تضيء القلوب المعتمة بنور الحق بعد أن غطاها ثوب الوثنية ردحاً من الزمن.
حتى إذا انقشعت الغمة .. وهدأ نقع المعارك .. اعتلى الخوف القلوب المؤمنة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي مقدمتهم الفاروق عمر الذي نظر إلى استشهاد حفظة القرآن الكريم بتساؤل وجل: أيموت الحفظة والقرآن في معظمه محفوظ في صدروهم؟ ليعظم السؤال في نفسه حرصاً على مصير الدين والقرآن هو الدستور الأول للإسلام.
فيتحرك بوجله الذي يحمله بين أضلعه على دين الله .. تسوقه قدماه إلى أبي بكر خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم ليحثه على جمع القرآن الكريم .. وما إن انشرح صدر الخليفة للفكرة حتى أوكل أمر هذه المهمة لزيد بن ثابت وجمعاً من الصحابة الكرام .. وما إن انتهى العمل المهيب ورفعت الأقلام وجفت الصحف وحفظ القرآن في كتاب واحد، رأى الصديق صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم وخليفته وضع المصحف عند سيدة من سيدات الدنيا والآخرة.
فمن هي هذه السيدة؟ إنها حفصة بنت عمر بن الخطاب العدوية القرشية .. ولدت قبل بعثة النبي عليه الصلاة والسلام بخمس سنين .. كانت زوجة لخنيس بن حذافة السهمي .. هاجرت معه إلى المدينة، وشهد زوجها بدراً ثم استشهد متأثراً بجراحه .. وهي لم تتجاوز بعد الثامنة عشر ربيعاً، فحزن عمر بن الخطاب لمصابها وأراد أن يزوجها ممن يرضى الله ورسوله عنه .. فعرضها على عثمان وكانت رقية بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وزوج عثمان قد توفيت حديثاً فسكت عثمان ولم يجب عمر .. فعرضها عمر على أبي بكر الصديق فسكت أبو بكر كما سكت عثمان من قبله .. الأمر الذي أغضب عمر فذهب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يشكو له ما جرى ولم يكن يدري أن الله عز وجل اختار لحفصة من هو خير من عثمان وأبي بكر لتصبح زوجة لرسول الله صلى الله عليه وسلم وأماً للمؤمنين.
عاشت حفصة بنت عمر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حياة طبيعية كانت خلالها الزوجة التي تحب وتكره .. تغار وتشتكي .. تغضب وتسأل وتجادل .. وقد اختارت من بين أمهات المؤمنين عائشة بنت أبي بكر الصديق لتكون صديقتها وموضع سرها حتى أن السيدة عائشة وصفتها بأنها بنت أبيها كدليل على فضلها.
وقد تركت لنا كتب السيرة عن حياتها وقصصها مع زوجات النبي صلى الله عليه وسلم الشيء الكثير .. لكنها كانت في كل خطاها ممسكة بزمام أهوائها .. قد تخطئ في بعض أمرها، وهذا حال المؤمن لكنها تكون خير التوابين .. فلم توكل نفسها للحظة تنال بها غضب الله بل كانت كما قال عنها جبريل عليه السلام للنبي عليه الصلاة والسلام: إنها صوامة قوامة وإنها زوجتك في الجنة. روت حفصة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أحاديث كثيرة قيل إنها بلغت ستون حديثاً. هذه الصوامة القوامة حفصة بنت عمر أم المؤمنين التي عاشت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قرابة السبع سنوات تزداد إشراقاً مع الأيام حين اختيرت من أجلاء الصحابة لتكون حارسة القرآن الكريم. فأي شرف يعطيه الإسلام للمرأة المسلمة حين تكون حارسة للقرآن الكريم في عصر تكاثرت فيه النجوم الزاخرة في سماء الأمة الإسلامية.
هذا هو إسلامنا دين العظمة .. دين الحقوق .. الدين الذي أعطى للمرأة مكانتها فكانت حاضنة الإسلام الأولى هي خديجة بنت خويلد رضي الله عنها .. وها هي حارسة القرآن الأولى حفصة بنت عمر فجزاها الله عن الإسلام والمسلمين كل الخير
رد باقتباس
  #2  
قديم 09-16-2009, 03:55 AM
+
noury_nour noury_nour غير متصل
اعضاء اصحاب كول المتميزين جدا


 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
الإقامة: ربى اسالك الجنة ربى ابن لى عندك بيتا فى الجنة
المشاركات: 3,744
افتراضي رد: نساء عظيمات على عهد النبى صلى الله عليه وسلم

نساء عظيمات: جويرية بنت الحارث

جُوَيْرية بنت الحارث بن أبي ضرار بن حبيب بن جذيمة الخزاعية المصطلقية كان اسمهـا (برَّة) فسمّاها الرسول - صلى اللـه عليه وسلم - (جويرية). ولدت قبل البعثـة بنحو ثلاثة أعوام تقريباً، وتزوجها الرسول الكريم وهي ابنة عشرين سنة، وكان أبوها الحارث سيّداً مطاعاً، قدم على النبي - صلى الله عليه وسلم - فأسلم.
الأسر: وفي السنة السادسة للهجرة، وبعد غزوة بني المصطلق أصاب الرسول - صلى الله عليه وسلم - سبياً كثيراً قسّمه بين المسلمين، وكان ممن أصاب يومها من السبايا جويرية بنت الحارث، فلما قسّم السبايا وقعت جويرية في السهم لثابت بن قيس بن الشماس أو لابن عم له، فكاتبته على نفسها، وكانت امرأة حلوة مُلاّحة، ولا يراها أحد إلا أخذت بنفسه، فأتت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - تستعينه في كتابتها، وقالت له: (يا رسول الله، أنا جويرية بنت الحارث بن أبي ضرار سيد قومه، وقد أصابني من البلاء ما لم يخف عليك، فوقعت في السهم لثابت بن قيس بن الشماس، فكاتبته على نفسي، فجئتك أستعينك على كتابتي)، قال الرسول - صلى الله عليه وسلم: (فهل لك في خير من ذلك؟)، قالت: (وما هو يا رسول الله؟)، قال: (أقضي عنك كتابتك وأتزوجك)، قالت: (نعم يا رسول الله)، قال: (لقد فعلت).
العتق: وخرج الخبر الى الناس أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قد تزوّج جويرية، فقال الناس: (أصهار رسول الله)، وأرسلوا ما بأيديهم، قالت السيدة عائشة: (فلقد أعتق بتزويجه إياها مئة أهل بيت من بني المصطلق، فما أعلم امرأة كانت أعظم على قومها بركة منها).
والدها الحارث: أقبل الحارث (والد جويرية) الى المدينة بفداء ابنته، فلما كان بالعقيق نظر إلى الإبل التي جاء بها للفداء، فرغب في بعيرين منها، فغيّبهما في شِعْبٍ من شعاب العقيق، ثم أتى الى الرسـول - صلى الله عليه وسلـم - وقال: (يا محمـد أصبتم ابنتي وهذا فداؤها)، فقال رسـول الله - صلى الله عليه وسلم: (فأين البعيران اللذان غَيبتهما بالعقيق في شعب كذا وكذا؟)، فقال الحارث: (أشهد أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله! فوالله ما اطّلع على ذلك إلا الله)، فأسلم الحارث ومعه ابنان له، وناس من قومه، وأرسل الى البعيرين فجاء بهما.
بيت النبوة: ولقد عاشت أم المؤمنين (جويرية) في بيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - كزوجة كريمة مُعزّزة، فكانت خير مثل يُحتذى في رعايتها لبيتها وزوجها وحسن عشرتها معه - صلى الله عليه وسلم - ولقد كانت كثيرة الاجتهاد بالعبادة لله تعالى، والإكثار من ذكره المبارك، والصوم وفعل الخيرات، وكان يحرص الرسول - صلى الله عليه وسلم - على تعليمها أمور دينها فقد دخل عليها في يـوم جمعة وهي صائمـة فقال لها: (أصَمْتِ أمس؟)، قالت: (لا)، قال: (أتريديـن أن تصومي غداً؟)، أي السبت مع الجمعة، قالت: (لا)، قال: (فأفطري) لكراهة ذلك، وفي أحد الأيام خرج الرسـول - صلى الله عليه وسلم - من عندها بُكْرَةً حين صلّى الصبـح، وهي في مسجدها، ثم رجع بعد أن أضحى وهي جالسة فقال: (مازلت على الحال التي فارقتك عليها؟)، قالت: (نعم)، قال النبي - صلى الله عليه وسلم: (لقد قُلتُ بعدك أربع كلمات ثلاث مراتً، لو وزِنَت بما قلتِ منذ اليوم لوَزَنتهنّ: سبحان الله وبحمده عدَدَ خَلْقِه ورضا نفسه، وزِنة عرشه، ومِداد كلماته).
وفاتها: توفيت - رضي الله عنها - بالمدينة بعد منتصف القرن الأول من الهجرة سنة ستٍ وخمسين على الأرجح، وصلى عليها مروان بن الحكم أمير المدينة آنذاك، وقد بلغت سبعين سنة، فرحمها الله.
رد باقتباس
  #3  
قديم 09-16-2009, 08:05 PM
+
noury_nour noury_nour غير متصل
اعضاء اصحاب كول المتميزين جدا


 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
الإقامة: ربى اسالك الجنة ربى ابن لى عندك بيتا فى الجنة
المشاركات: 3,744
افتراضي رد: نساء عظيمات على عهد النبى صلى الله عليه وسلم

نساء عظيمات: هند بنت المهلب

الحكيمة المحدثة العاقلة.
هند بنت المهلب بن أبي صفرة الأزدية البصرية أبوها الأمير، البطل. تزوجها الحجاج بن يوسف الثقفي المشهور، وكانت لها معه أخبار. قال التابعي الفقيه أيوب السختياني - رحمه الله: ما رأيت امرأة أعقل من هند بنت المهلب.
حدثت هند عن أبيها - وكان أحد رواة الحديث - كما حدثت عن الحسن البصري وغيرهما. قدمت على عمر بن عبد العزيز في بلدة بخناصرة - وكان قد حبس أخاها يزيد بن المهلب - فقالت له: يا أمير المومنين علام حبست أخي؟ قال: تخوفت أن يشق عصا المسلمين. فقالت له: فالعقوبة بعد الذنب أو قبل الذنب؟! ولها أقوال مأثورة في الحكمة ومن أقوالها:
- شيئان لا تؤمن المرأة عليهما: الرجل والطيب.
- ما رأيت لصالح النساء وشرارهن خيراً لهن من إلحافهن.
- إذا رأيتم النعم مستدرة فبادروها بتعجيل الشكر قبل حلول الزوال.
رحم الله هنداً بنت المهلب، وغفر لها.
رد باقتباس
رد

أدوات الموضوع
طرق عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة



الساعة الآن: 02:56 AM.

كيف اسعد زوجي - دعاء الكرب - اصحاب كول  - كرستيانو رونالدو  - الابراج  - كثرة النوم  - كول تون - قصات شعر -  غرف نوم  - نكت

جريدة اجيال
Powered by vBulletin V3.8.7. Copyright ©2000 - 2015 Jelsoft Enterprises Limited
تصميم مصطفى الكردي