منتديات اصحاب كول 2014  

 --الوصول السريع للأقسام--

الاغـانى والفيديو كليب تحـميل افـلام للبنــات فـقـط تحميل العـاب فضـائح فـنـيـه
تعارف و صداقات مقاطع بلوتوث
حوادث وجرائم وعنف الهكرز والإختراق اخبار الرياضة مـصـارعـة
مقاطع فيديو طب و صـحـه اسـلامـيـات كل ما يخص الموبايل اخبار الفنانين

دردش مع اصحاب كول و اتعرف على اروش صـبـايـا و شباب الان !!

 

 

 هام :- لايمكنكم رؤية المواضيع الا بعد الإشتراك بالمنتدي/ للإشتراك اضغط هنا / من فقد عضويتة

Missing Plug-in  هام : جهازك لا يمكنه تشغيل و مشاهدة الأفلام والفيديو بجودة عالية HD
X


العودة   منتديات اصحاب كول 2014 > =----> ( اقســـام منوعــه في جميع المجــالات) <----= > منتـدي المرأه والاسـره والطفل > الام وطفلها و الحمل و الولاده

Notices

رد
 
أدوات الموضوع طرق عرض الموضوع
  #111  
قديم 02-15-2007, 05:35 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37

الحمل أثناء فترة الرضاعة يجفف حليب الأم


يحافظ الثديان في اليومين الأول والثاني من النفاس على حالتهما اثناء الحمل وذلك من حيث افراز كمية قليلة من اللباء وتتزايد تدريجياً إلى ان تنقلب إلى لبن ناضج خلال 4 - 5 أيام. ويحتوي اللباء بالمقارنة مع اللبن الناضج على كميات أكبر من البروتين معظمها من الغلوبولين والمعادن والاضداد المناعية I9A ( الذي يهب الرضيع مناعة ضد العدوى الالتهابية للامعاء) وهو أفقر منه بالسكر والشحوم لذلك ننصح بالبدء بالرضاعة في الأيام الأولى على الرغم من قلة الحليب وذلك للاستفادة من الفوائد العظيمة للباء التي وهبها الله للأم لاعطاء الرضيع.



يفرز اللبن من قبل الخلايا البطانية لغدد الثدي وهو يحتوي على بروتين ولاكتوز وماء ودهون.

يتألف بروتين اللبن بصورة رئيسية من الالبومين اللبني الفا والغلوبولين بيتا ومادة الكزبيين (الجبينين) وتتشكل جميعها في خلايا الاسناخ الغدية ومعظم بروتينات اللبن نوعية لا توجد في مكان آخر .


ومن التغيرات الرئيسية الحادثة بعد الولادة بـ30 - 40 ساعة هو زيادة اللاكتوز المفاجئة وتضعه خلايا الاسناخ الغدية من الجلوكوز وهو ينفد جزئياً إلى دوران الأم ليطرح مع بولها حيث يمكن كشفه كما تضع الأحماض الدهنية في الاسناح ايضاً مع الجلوكوز لتفرز مع اللبن على شكل قطيرات يحتوي لبن الأم على جميع أنواع الفيتامينات ما عدا فيتامين (ك) بمقادير مختلفة وتتوقف هذه المقادير على دعم غداء الأم بها. وعلى الرغم من أن لبن الأم يحتوي على مقادير قليلة من الحديد إلا انه أكثر قابلية للامتصاص من الحديد الموجود في لبن البقر ويبدو ان مدخرات الأم من الحديد لا تلعب دوراً في كثافته في لبنها كما يكثف الثديان اليود ليظهر في اللبن ايضاً.


لا تلتقي الأجسام الضدية ومن بينها الاضداد (D) الموجودة في اللباء واللبن جيداً في امعاء الرضيع. إلا ان الأجسام الضدية السائدة في اللبن وهي من نوع (I9A) تخدمه بتأثيرها الموضع في الطرق المعوية والمعدة فتحميه بإذن الله من عدوى العصيات الكولونية لذلك يكون رضيع لبن الأم أقل عرضة للالتهابات المعوية من وضع الزجاجة ويعتقد ان ذلك يتم من خلال الحيلولة دون التصاق الجراثيم على سطوح الخلايا البطانية وغزوها للنسيج.


ومن المعلوم ان لبن الأم يحتوي ايضاً على خلايا كريات الدم البيضاء البلغمية (الليمفوسايت) من نوع T وB وقد بينت الدراسات على ان البلغميات الحية قادرة على الانتقال من الأم إلى الرضيع عن طريق لبنها ويبدو ان العوامل المناعية الموجودة في لبن الأم أغزر عند الشابات منها عند المسنات.


والظاهر ان آلية افراز اللبن الخلطية والعصبية معقدة . إذ يسهم الاستروجين والبروجسترون واللاكتوجين المشيمي والبرولاكتين والكورتيزول والانسولين في نمو وتطور الجهاز المفرز للبن في غدد الثدي بتناسق منظم .


يؤدي انقداف المشيمة إلى هبوط مفاجئ وشديد في مستوى الاستروجين والبروجسترون في جسم النفساء مما يسبب در اللبن والمرجح ان فرز اللبن لا يحدث اثناء الحمل بسبب معاكسة هذين الهرمونين لتأثير البرولاكتين والستيروئيدات القشرية المدر للبن علماً بأن البرولاكتين لابد منه للألبان . إذ ان المصابات بمتلازمة شيهان يكن محرومات من هذه الوظيفة .


يخضع استمرار در اللبن كماً ومده إلى منعكس المص والارضاع إذ يؤدي منعكس المص إلى تحرير مفرز فص الغدة النخامية الخلفي الاوكسوتوسين الذي يحرض بدوره على تقلص الألياف العضلية المحيطة بالغدد اللبنية وقنواتها ومنه در اللبن . هذا ويزيد من شدة هذا المنعكس بكاء الطفل ويثبطه الذعر والشدة . إذا حدث التبويض اثناء فترة الإرضاع يطرأ على تركيب لبن الثدي تغيرات مفاجئة تستمر لمدة (5 - 6) أيام قبلها و6 - 7 أيام بعدها، وتتناول هذه التبدلات زيادة كثافة كل من الصوديوم والكلور مع نقص كثافة كل من البوتاسيوم واللاكتوز والجلوكوز . أما إذا تم الحمل اثناء فترة الرضاعة فإن التغيرات المذكورة الطارئة على اللبن تؤدي إلى نقص تدريجي في فعالية الثدي الافرازية والاستقلامية وصفوة القول ان أفضل غذاء للوليد هو لبن الأم وبالرغم من ان در اللبن يبدأ ضعيفاً نوعاً ما إلا ان استمرار الإرضاع يؤدي إلى زيادة اللبن اضافة إى تسريع انطمار الرحم وعودة الرحم والأعضاء الأخرى إلى حجمها الطبيعي وذلك بفعل هرمون الاوكسوتوسين المفرز انعكاسياً اثناء عملية مص الحلمة.


تفرز معظم الأدوية التي تتناولها المرضع مع لبنها ويؤثر على افرازها عوامل عديدة منها كثافة الدواء من مصل الدم ومقدار ما يتمسك منه بالبروتين وPH اللبن والبلاسما ودرجة تشرده وانحلال الدهون وأخيراً وزنه الذري. ولا تفوق مقادير الأدوية في اللبن بصورة عامة ما هي عليه في مصل المرضع. لذلك فكميات العلاج التي يهضمها الرضيع مع اللبن قليلة عادة. على أن بعض الأدوية ينصح بعدم استعمالها من قبل المرضعات خشية تأثيرها على الرضيع وهي الامينوبترين والبروموكريبتين والسيمتديق والسايكوفوصا مايد وأملاح الدهب والثيوراسيل .


يصبح الثديان محتقنين ومؤلمين قرابة اليوم 2 - 4 من النفاس ويرافق ذلك شعور النفساء بالتعب والصداع ومن ثم ظهور اللبن بكمية وافرة وقد ثبت خطأ الاعتقاد السائد بأن ظهور اللبن الغزير يترافق بارتفاع الحرارة لأن ارتفاع الحرارة في هذه الفترة دليل على حدوث التهاب .






رد باقتباس
  #112  
قديم 02-15-2007, 05:39 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37

العناية بالثدي






بصورة عامة نادراً ما تبدأ أمراض الثدي قبل مرحلة البلوغ وأغلبها يتمركز في الفترة ما بين 50-12 سنة. وهناك توجد بعض الاختلافات الخلقية بالثديين، مثل الاختلاف في حجمهما أو زيادة في عدد الحلمات. ولا تقتصر أمراض الثدي على النساء، فقط بل هناك نسبة ضئيلة من الرجال يصابون بأنواع مختلفة من أمراض الثدي سواء كانت حميدة أو خبيثة.


الأمراض الحميدة التي قد تصيب الثدي مثل التهاب الثدي، التهابات الحلمة، الأكياس المائية والدهنية، الأورام الليفية، تغيرات كيسية ليفية. أما الأعراض التي تشكو منها المصابة بهذه الأمراض فهي آلام الثدي، الإفرازات من الحلمة، وجود كتل محسوسة.


الألم هو من الأعراض السائدة، وقد يكون متوضعاً في جزء معين من الثدي أو في كل أجزائه. سبب الألم هو زيادة حساسية الثدي للهرمونات التي يفرزها المبيض وهما الاستروجين والبروجسترون وعادة يحدث الألم قبل الدورة الشهرية. وعند المرأة المرضعة يكون سبب الألم تجمع الحليب الذي يسبب احتقاناً في الثدي.


أما الحلمة المؤلمة ربما يكون سببها الطريقة الخاطئة في الإرضاع، حيث لا يتم إدخال الثدي بشكل كاف في فم الرضيع، فيمسك الطفل بجزء من الحلمة، مما يؤدي إلى تشققها، ولتفادي ذلك يجب أن يطبق الطفل فمه على الحلمة وجزء من الثدي المجاور للحلمة مع الاستمرار في الإرضاع بالشكل الصحيح يزول الألم.


التهاب الثدي ترافقه سخونة، احمرار، تورم واحتقان الثدي، آلام مع ارتفاع في حرارة الجسم وخمول.


الإفرازات


إن وجود إفرازات من الحلمة لامرأة غير مرضع وغير حامل هو شيء غير طبيعي ويجب ملاحظة لون الإفرازات، فالسائل المائل إلى الأخضر يعني وجود التهابات في الأقنية اللبنية، أما الإفرازات الدموية قد تعني في بعض الحالات وجود المرض الخبيث، كما أن الإفرازات الحليبية إذا استمرت بعد انتهاء الرضاعة لأشهر فهذا يعني ارتفاع هرمون البرولاكتين، ولذلك يجب ألا نتجاهل هذه الإفرازات ومراجعة الطبيب فوراً.


أورام الثدي


%80 من أورام الثدي حميدة وعلى الرغم من ذلك يجب أن لا تتجاهل أي ورم واللجوء إلى الطبيب الأخصائي، الأورام الحميدة تصاحبها آلام في الثدي ويزداد حجمها بصورة بطيئة وتدريجياً مثل الأورام الليفية - الأكياس الدهنية - الأكياس المائية.


سرطان الثدي يصيب % - 20 من النساء، وقد لوحظ في الفترة الأخيرة الازدياد في نسبة سرطان الثدي والسبب هو الوعي بين النساء ولجوئهن إلى الفحص السنوي الدوري والفحص الثديي الشعاعي وهذا ما يزيد من نسبة السرطان.


أعراض سرطان الثدي مثل: وجود ورم ـ إفراز دموي من الحلمة ـ تغيير في حجم الثدي ـ تغيير في الجلد ـ انتفاخ في منطقة الإبط ـ بالإضافة إلى فقدان في الشهية ـ انخفاض في الوزن.


سبب هذا السرطان غير معروف:


الوراثة: الفيروس نوعية الأكل الإشعاع، الهرمونات، كما أن هناك عوامل تزيد من إمكانية ظهور الإصابة بالسرطان، منها:


1- التقدم في العمر.

2- الحمل بعد سن الثلاثين.


3- ابتداء الدورة الشهرية قبل سن الثانية عشرة.


4- استمرار الدورة الشهرية لما بعد عمر الخمسين.


5- السمنة.


6- حدوث سرطان الثدي عند الأقارب.



وقد تبين وجود علاقة بين سرطان الثدي وسرطانات أخرى عند المرأة مثل سرطان المبيضين، والحقيقة أن %75 من الإصابات بهذا المرض لا يمكن تحديد سببها.


الطريقة الوحيدة والمؤثرة في علاج سرطان الثدي هي الاكتشاف المبكر، حيث إذا اكتشف مبكراً فإن نسبة الشفاء منه قد تصل إلى %95، والاكتشاف المبكر هو عن طريق التصوير الشعاعي للثدي، وكذلك يوجد فحص الثدي بالموجات فوق الصوتية والذي له دور فعال في تشخيص المرض.


نصائح

1 - التقليل من أكل الدهون.

2 - تجنب السمنة.


3 - الإكثار من أكل أطعمة الألياف.


4- الإكثار من أكل الفواكه والخضار.


5 - الفحص الدوري.


6 - مراجعة الطبيب عند ظهور أية عوارض مرضية على الثدي.



* الفحص الدوري:


هو ضرورة أساسية للكشف المبكر عن سرطانات الثدي ويشتمل على:


* الفحص الذاتي:


وهو فحص المرأة للثدي بنفسها دورياً كل شهر، وأفضل وقت هو بعد انتهاء العادة الشهرية حيث يختفي التورم والألم من الثديين.


إن قيامك بفحص ثدييك بشكل دوري شهري يعطيك الراحة والاطمئنان وزيارتك لطبيبك كل سنة مرة سيؤكد لك عدم وجود أي شيء غير طبيعي في الثدي.


* الفحص السريري:


وهو يتم من قبل الطبيب أثناء الفحص العام ويجب إجراؤه سنوياً.


* الفحص الشعاعي:


إن اكتشاف سرطان الثدي مبكراً وعلاجه مبكراً يؤدي إلى الشفاء التام في أغلب الأحيان.


وإن الفحص الشعاعي للثدي mamogram هو الفحص الأهم والوحيد لاكتشاف سرطان الثدي المبكر، وكذلك الفحص بالموجات فوق الصوتية مع العلم أن اكتشاف كتلة بالثدي ليس بالضرورة يعني وجود سرطان.


إن الفحص الشعاعي يجب عمله في أيام الدورة الشهرية أو بعد انتهائها مباشرة، وهنالك بعض التعليمات يجب اتباعها لإجراء الفحص الشعاعي مثل: الامتناع عن الشاي والقهوة والكولا لمدة يومين قبل الفحص ويوم الفحص كذلك - ويفضل عدم استعمال الروائح يوم إجراء الفحص.


وأؤكد مرة أخرى أن ليس كل كتلة في الثدي هي خبيثة والفحص الدوري بالإضافة إلى زيارة الطبيب سنوياً هي مهمة جداً.





رد باقتباس
  #113  
قديم 02-15-2007, 05:44 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37

كيف تزيدين كمية الحليب في ثدييك ؟
Increasing Your Milk







تتساءل العديد من الامهات حديثات العهد بالولادة عما إذا كان اطفالهن يتناولون القدر الكافي من الحليب ، و يخشى الكثير منهن انه لن يكون في مقدورهن إنتاج الكمية المناسبة من الحليب التي تفي بحاجة اطفالهن . و سنقوم بشرح عملية إنتاج الحليب آملين ان نعيد بذلك الطمأنينة اليهن .

تعتمد كمية انتاج الحليب من الثديين على تكرار و فعالية مص الطفل للحليب من الثديين ، فعندما يمص الطفل الحليب تفرز الغدة النخامية هرمونين احدهما يسمى هرمون اوكسيتوسين و الثاني هرمون برولاكتين .

يعتبر هرمون برولاكتين هرمون انتاج الحليب ، وعليه كلما كرر الطفل المص بفعالية ، زاد إفراز جسمك لهذا الهرمون و بالتالي تزداد كمية الحليب التي ينتجها الثدي ، واذا كان طفلك بحاجة الى كمية اكبر من الحليب التي تنتجينها فإن ذلك يتطلب تكرار عملية الرضاعة او المص بصورة اكثر فعالية لزيادة الحليب .

اما الهرمون الثاني ، وهو الاوكسيتوسين فانه يحدث تقلصات بالثديين تدفع الحليب عبر قنوات الحليب الى الحلمات ليتمكن الطفل من تناوله و تسمى هذه العملية " عملية در الحليب " .

ومعظم الامهات يشعرن بهذه العملية على شكل وخز او شد في الثديين بعد فترة وجيزة من بدء الطفل الرضاعة .

تعتبر عملية انتاج الحليب نموذجاً ممتازاً لعملية العرض و الطلب ، ففي البداية لا يعرف جسمك كمية الحليب التي يحتاجها طفلك ، ولكن عندما تكررين ارضاع طفلك يقوم جسمك تلقائياً بتعديل امدادات الحليب لتفي باحتياجات الطفل .

هل يتناول طفلك الكمية الكافية من الحليب ؟

يمكنك ان تطمأني الى ان طفلك يتناول الكمية الكافية من الحليب إذا كان :

• عدد حفائضه المبللة فعلاً يتراوح بين ست و ثمان حفائض في اليوم ، وعدد مرات إخراج البراز يتراوح بين مرتين و خمس مرات في اليوم . وربما يقل عدد مرات إخراج البراز لدى الاطفال الاكبر سناً ( بعد ستة الى ثمانية اسابيع من العمر ) ليصل الى مرة واحدة في اليوم او حتى كل ثلاثة الى اربعة ايام ، ولكن يظل الاخذ بعدد الحفائض المبللة كدليل على ان الطفل يتناول كفايته من الحليب .

• وزنه يزداد بمعدل اربعة الى سبعة اونسات في الاسبوع اوعلى الاقل رطل واحد ( 453 غم ) في الشهر ، وهذه هي الزيادة الطبيعية، لكن ممكن ان تتفاوت الزيادة من طفل الى آخر بالاضافة الى ان الطفل نفسه قد يكتسب معدل زيادة اكبر في اسبوع و اقل في اسبوع آخر ، ويعد هذا الامر طبيعياً تماماً .


• عند فحص طفلك للمرة الاولى تذكري دائماً بأن وزن معظم الاطفال ينقص في الايام التي تلي الولادة مباشرة ، وعليه فإنه يتم تحديد الوزن المكتس اعتبارا ً من اقل وزن يصل اليه الطفل بعد الولادة بدلاً عن الوزن الذي ولد له .


• يرضع بصورة متكررة – كل ساعتين او ثلاث ساعات او من ثمان الى اثنتي عشر مرة خلال اربعة و عشرين ساعة . و يعتبر ذلك المعدل الطبيعي ، ولكن قد تقل عدد الرضعات لدى بعض الاطفال بينما تزداد لدى آخرين .


• يبدو بصحة جيدة و لون جلده طبيعي وهناك زيادة ملحوظة في وزنه و طوله و مفعم بالحيوية و النشاط و عضلات جسمه قوية .


الانذارات الكاذبة :

تعتقد بعض الامهات بأن كمية الحليب لديهن غير كافية ، بينما في الواقع لا تكون لديهن اي مشكلة فيما يتعلق بكمية الحليب وما يقلقهن هو اعراض ناجمة عن مسببات اخرى ، او انهن غير معتادات على الانماط المختلفة التي تعتبر طبيعية لدى الاطفال الذين يرضعون من الثدي ، فإذا كان وزن طفلك يزداد وعدد حفائضه المبللة و المتسخة كثيرة ، فعندئذ لا تكون لديك اية مشكلة تتعلق بكمية الحليب خصوصاً اذا اتسمت تصرفات طفلك بالاساليب التالية :

• يرضع طفلك بصورة متكررة ، يتميز معظم الاطفال بالحاجة الماسة للمص او لملامسة جسم الام بصورة متكررة ، تذكري دائماً ان الرضاعة المتكررة تؤكد ان الطفل يتناول كمية حليب كافية ولا تعني ان هناك نقصاً في كمية الحليب .

• يبدو الطفل جائعاً بعد وقت قليل من الرضاعة . من خصائص حليب الام انه سريع الهضم مقارنة بالحليب الصناعي و بالتالي فإنه لا يتسبب في إجهاد الجهاز الهضمي للطفل ولهذا فإن الطفل الذي يرضع رضاعة طبيعية يكون بحاجة الى الرضاعة المتكررة اكثر من الطفل الذي يرضع من الزجاجة .


• عادات الرضاعة لدى طفلك او زيادة وزنه او اساليب نومه تختلف عن الاطفال الآخرين . لكل طفل شخصيته المميزة القائمة بذاتها ، وهناك اختلافات كثيرة ضمن الحدود الطبيعية .


• يزيد الطفل عدد مرات الرضاعة او زمن الرضاعة او الاثنين معاً بصورة مفاجئة . الاطفال الذين يخلدون كثيرا للنوم عندما يكونون حديثي الولادة يستيقظون فجأة و يبدأون في الرضاعة بصورة متكررة . كما يمر الاطفال بطفرات نمو من حين لآخر على فترات .


• تنتاب الطفل حالات نكد . يمر العديد من الاطفال بفترات نكد خلال اليوم و غالبا ما يحدث ذلك في نفس الوقت من كل يوم . هناك بعض الاطفال الذين ينتابهم النكد معظم الوقت . ولهذه الحالة مسببات كثيرة غير الجوع ، ولكن لا يوجد في الغالب سبب واضح ، حاولي ان تستخدمي وسائل اخرى لتهدئة الطفل اذا لم يساعد الارضاع في ذلك ، ومن هذه الوسائل لف الطفل في بطانية خفيفة او تغيير وضعه او التجول به او هزه . ولكن ضعي في بالك انه مهما كانت اسباب نكد الطفل ، فإنه في الغالب يكون بحاجة للحمل و الاحتضان .


• لا يتسرب من الثدي اي كمية او قد يتسرب كمية قليلة من الحليب . ليس هناك علاقة بين التسرب و كمية الحليب التي تقومين بإنتاجها . ربما تكتشفين ان انسياب الحليب بين الرضعات لم يعد مشكلة بمجرد ما تستقر كمية امدادات الحليب و انتظامها بما يتوافق مع احتياجات طفلك .


• يصبح الثدي فجأة اطرى مما كان عليه . يحدث ذلك عندما تتعادل كميات انتاجك من الحليب مع احتياجات طفلك وبالتالي يزول الاحتقان الذي حدث في بداية الامر .


• لا تشعري مطلقاً بنزول او در الحليب او يبدو ان ذلك لم يعد قوياً كما كان من قبل قد يحدث ذلك بمرور الوقت ، بعض الامهات لا يشعرن بانسياب الحليب على الاطلاق ، ولكن يمكنهن التأكد من انه ينساب فعلا بمراقبة الاسلوب الذي يتبعه اطفالهن في المص و البلع .


عندما تكون مخاوفك في مكانها :

اذا رأيت ان امداداتك من الحليب لا تفي طفلك فيجب ان تحددي الشئ الذي يعوق عملية الانتاج . قد تتسبب او تساهم العناصر المذكورة في تقليل كمية الحليب المنتج :

• التغذية التكميلية : قد تحد التغذية التكميلية باعطاء الطفل الحليب الصناعي ، او العصير او الماء بين الرضعات في الاسابيع الاولى لولادة الطفل من كمية الحليب التي تنتجها الام ذلك ان هذه المكملات ستشبع الطفل و بالتالي ستجعله ينتظر فترة اطول حتى يحين موعد الرضاعة التالية . وهذا يؤدي الى تقليل عدد مرات الرضاعة من الثدي ، فكلما تناول الطفل كمية اكبر من الحليب من القارورة خلال اليوم نقصت كمية الحليب التي ينتجها جسم الام في اليوم التالي . وعليه فإن التغذية التكميلية تؤدي الى تقليل انتاج الام للحليب بدلا من زيادته .



• وضع الطفل بصورة غير صحيحة عند الرضاعة : يجب ان يكون الطفل مستلقياً على احد جانبيه وان يكون كامل جسمه مقابل جسمك يجب الا يضطر للف او ادارة رأسه حتى يصل الى الثدي .


وليتمكن الطفل من ان يمص بفعالية يجب على الام ان تتأكد من ان فمه مفتوحاً بصورة واسعة قبل ان تجذبه اليها بسرعة حتى يقفل شفتيه مغطياً اكبر جزء من الحلقة المحيطة بالحلمة .

• الارتباك الذي تحدثه الحلمات : قد يصاب الطفل بالارتباك عند استعمال حلمة الزجاجة خصوصاً لأنها تتطلب نمطاً آخر من الرضاعة . فإذا كان طفلك لا يرضع من الثدي بصورة جيدة فلن يتمكن من حث الثدي على انتاج الحليب الكافي له .


• اللهايات : بعض الاطفال على استعداد لتلبية احتياجاتهم من المص عن طريق استخدام اللهاية التي تتسبب في تقليل مدة الرضاعة من الثدي و بالتالي تؤثر سلباً على عملية العرض و الطلب .
• واقيات الحلمات : قد تؤدي واقيات الحلمات الى تقليل الاشارات المندفعة نحو الدماغ والتي تنشأ عادة بسبب مص الطفل حلمة الام مباشرة . و يتسبب ذلك في الحد من سرعة إفراز و در الحليب الامر الذي يؤثر مباشرة على الكمية التي يحصل عليها الطفل عند كل رضعة . ان استخدام واقيات الحلمات لعدة ايام سيؤدي الى تقليل كمية الحليب التي تنتجها الام .


• جدول الرضاعة : تأخير ارضاع الطفل الى ان تشير الساعة الى مرور زمن معين يتعارض مع نظام العرض و الطلب الخاص بانتاج الحليب . و ارضاع الطفل عندما يكون جائعاً يضمن عادة تأمين كمية كافية من الحليب .


• الطفل الهادئ كثير النوم : بعض الاطفال ينامون معظم الوقت و يرضعون بصورة غير منتظمة و لفترات قصيرة. فإذا ما اتصف طفلك بذلك ووزنه لا يزيد و عدد حفائضه غير منتظمة و المتسخة قليل ، فيجب عليك ان توقظيه بصورة منتظمة و حثه بلطف و تشجيعه على الرضاعة مرة كل ساعتين على الاقل خلال النهار . كذلك قد يتطلب الامر منك تحديد عدد مرات رضاعته ، حتى يتعلم بنفسه كيفية الرضاعة ، بالطريقة التي تشبعه تماما .


• مدة الرضاعة : قد تساعد الرضاعة لمدة طوية ( من 20 الى 45 دقيقة ) في ضمان امداد كمية كافية من الحليب و التأكد من ان طفلك يحصل على الكمية الكافية من الحليب المنساب في الفترة الاخيرة والذي يكون غنياً بالوحدات الحرارية . وتقليل فترة الارضاع في كل رضعه قد يمنع زيادة امدادات الحليب بينما تزداد حاجة طفلك اليه .


• تقديم ثدي واحد للطفل في كل رضعه : تفضل بعض الامها بعد ان يستقر الحليب في الثديين ، ان تقدم لطفلها ثدي واحد عند كل رضعه . ولكن اذا كنت ترغبين في زيادة امدادات الحليب فإنه من الضروري ان تستخدمي كلا الثديين .


• العناية بالام : قد يتعارض الاعياء ، و الاجهاد و التوتر مع انسياب الحليب مما ينشأ عنه نقص في امدادات الحليب وعليه فإنه من المهم ان تأخذي قسطاً كافياً من الراحة بين الفينة و الاخرى خلال ساعاة النهار خصوصاً عندما تجلسين لارضاع طفلك .


لقد وجدت الامهات المدخنات ان اطفالهن ينمون بصورة افضل عندما يتوقفن عن التدخين كلياً . كما تقلل وسائل منع الحمل التي يتم تناولها عن طريق الفم من انتاج الحليب و تغير من القيمة الغذائية الموجودة فيه . كما ان اللوالب التي تحتوي على الهرمونات قد يكون لها نفس تأثير اقراص منع الحمل على حليب الام .

قد تؤثر المشاكل الصحية التي تواجهها الام احيانا على امدادات الحليب وعلى زيادة وزن الطفل . وعليه اذا كنت تشتكين من اية مشاكل صحية ، او اذا كنت تتناولين اي نوع من الادوية ، فإنه يجب عليك مراجعة طبيبك لمعرفة التأثيرات المحتملة لهذه الادوية على عملية الرضاعة الطبيعية .

الرضاعة الطبيعية تزيد حاجتك لتناول السوائل لأن جسمك يكون بحاجة الى المزيد من السوائل لانتاج الحليب . اشربي من ستة الى ثمانية اكواب من السوائل يومياً و اذا كان لون بولك اصفر داكن و كميته قليلة ، فإن ذلك يعني انك لا تتناولين الكميات التي تحتاجين اليها من السوائل . إن السوائل التي تشربينها هامة جدا ً، وافضل اختيار لك و الماء و عصير الفواكه غير المحلى .

عدم اتباع اسلوب جيد في التغذية قد يساهم في الاجهاد و التعب كما انه يؤثر بصورة مباشرة على صحتك و يؤدي الى عدم امداد الكمية الكافية من الحليب .

و لذلك عليك اتباع العادات الجيدة في تناول الطعام . تناولي الفواكه الطازجه و السلطات و الخضروات و اللحوم و الجبن و المكسرات و السمك . تجنبي تناول الاطعمة التي لا تحتوي على قيمة غذائية جيدة مثل البسكويت الحلو و المالح و الحلويات ...الخ


حل المشكلة :

إذا وجدت ان بعض او جميع العناصر المذكورة اعلاه قد تسببت في تقليل الحليب لديك ، يمكنك اتخاذ بعض الخطوات الايجابية لزيادة الحليب .

اطلبي المساعدة ..

عند شعورك بالقلق تجاه قلة الحليب لديك واذا كان نمو طفلك بطيئاً او اذا كان وزنه يتناقص فيجب ان تكوني على اتصال مباشر مع طبيب الاطفال ، في كثير من الحالات تحل هذه المشاكل بسرعة باتباع اساليب ارضاع افضل ، غير ان بعض حالات بطء زيادة الوزن قد تكون مؤشراً لمشكلة صحية خطيرة .

أرضعي بصورة متكرر..

يجب عليك مواصلة ارضاع الطفل طالما يود ذلك ، نظمي وقتك بحيث تقضين ما بين 24 -48 ساعة ( او لمدة اطول من ذلك اذا كانت امدادات الحليب لديك بطيئة ) لا تؤدين خلاله اي عمل تقريباً غير ارضاع طفلك و الاستراحة . قد يحتاج الطفل الذي ينام كثيرا الى ايقاظه و حثه على الرضاعة بصورة اكثر .

اجعلي الطفل يرضع من الثديين في كل مرة ..

إن تناوب الطفل على الرضاعةمن الثديين عند كل رضعة يؤكد ان الطفل يحصل على كل الحليب الموجود فيهما ، علاوة على ان هذا التناوب يحث الثديين في وقت واحد و بصورة متكررة .
تأكدي من وضع طفلك بصورة صحيحة ..

لتمكني طفلك من الامساك بالثدي بالصورة الصحيحة ، اسندي ثديك باحدى يديك بوضع ابهامك على الجزء العلوي للثدي و بقية الاصابع اسفله . تأكدي من ان الاصابع خلف حلقة الثدي . دغدغي شفتي طفلك بالحلمة و انتظري حتى يفتح فمه بصورة واسعة .ادخلي الحلمة بحيث تكون في وسط الفم فوق اللسان و شدي الطفل الى حضنك بسرعة تأكدي من ان الشفتين تطبقان على حافة الحلقة الخارجية بعيداً عن الحلمة ومن المفروض الا تشعري بأية آلام او اوجاع إذا كان الطفل يمسك الثدي بصورة صحيحة .

جربي التحول من ثدي الى آخر اثناء الرضاعة ..

يساعد التناوب مرتين او ثلاث مرات خلال كل رضعه في المحافظة على رغبة الطفل في الطفل ، كما ان ذلك يضمن حصول طفلك على اغنى جزء من حليبك .

يجب ان يمص طفلك الثدي فقط ..

تفادي الزجاجات و اللهايات ، حيث انها تشكل مصدراً اساسياً لارباك الطفل . فالرضاعة من حلمة الزجاجة تتطلب نوعاً معيناً من المص يختلف عن الرضاعة من ثدي الام . ولكن اذا دعت الحاجة الى الاستعانة بالتغذية التكميلية لفترة مؤقته فيمكن في هذه الحالة استخدام الملعقة او اداة للرضاعة التكميلية ، وهي اداة تستعمل لتغذية الطفل بالحليب الاضافي من خلال انبوب صغير اثناء رضاعة الطفل من الثدي اما استخدام اللهايات قد يتعارض مع الرضاعة الاضافية اللازمة اثناء المحاولات التي تبذلينها لتنمية امدادات الحليب لديك .

قدمي لطفلك حليب الثدي فقط ..

تفادي استخدام كل الاطعمة الصلبة و الماء و العصير . اذا كان طفلك يتلقى تغذية تكميلة فلا يجوز ان تقطعيها على نحو مفاجئ ولكن عليك ان تقومي بذلك بصورة تدريجية كلما احسست بزيادة الحليب عندك . كما عليك ان تراقبي عن كثب كميات البلل و البراز في حفائض طفلك لتتأكدي من انه يتناول ما يكفيه من الغذاء . و تذكري انه يجب استشارة طبيب الاطفال عند تخفيض كميات التغذية التكميلية .

اشربي كمية كبيرة من السوائل وتناولي وجبات غذائية متوازنة

تناولي كميات متنوعة من الاطعمة بصورتها الطبيعية قدر الامكان حاولي عند كل مرة ترضعين فيها طفلك ان يكون بجانبك كوب ماء أو عصير .

خذي قسطآ كبيرآ من الراحة والاسترخاء

إذا كنت تتمتعين بقسط وافر من الاسترخاء والراحة فإن ذلك سوف يزيد من كمية حليبك .

نظمي وقتك بحيث يكون نشاطك قليلآ جدآ لعدة أيام .


أوقفي آداء الأعمال غير الضرورية .


اخلدي للنوم مع طفلك بصورة متكررة ، كلما سنحت الفرصة لذلك .


ومن اجل الاسترخاء جربي الاستحمام بالماء الدافيء والتمارين الرياضية أو أية نشاطات أخرى تناسبك .

حاولي أن تقضي على الأقل عدة دقائق يوميآ في أداء شيء خاص تستمتعين به .

تذكري بأنه يجب عرض الطفل على الطبيب بصورة منتظمة إذا كان وزنه لايزيد .

الاتصال بالامهات المرضعات في الحالات العادية سيمنحك الدعم الكافي والتشجيع الذي تحتاجينه لزيادة حليب الثدي . وسوف تجنين ثمار جهودك مبكرآ عندما يصبح طفلك قويآ ، يتمتع بالصحة والسعادة .


رد باقتباس
  #114  
قديم 02-15-2007, 05:49 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37

من مشاكل الثدي

احتقان الثدي

يحتقن الثديان عند قسم لا بأس به من الفتيات قبيل حلول موعد الطمث مما يسبب لهن آلام حادة في الصدر وخاصة من جهة الثدي الخارجية القريبة من الإبطين ، وهذه الآلام المزعجة قد تمنع الفتاة من النوم العميق وأحياناً من التحرك بحرية بالفراش وخارجه فتلجأة الى استخدام الحبوب المسكنة والمهدئة من أجل تخفيف الاوجاع التي سرعان ما تزول عندما ينزل دم الدورة الشهرية وهكذا دواليك .

سبب هذه الاوجاع هو ارتفاع نسبة كمية هرمون الاستروجين في الدم واستمرار ارتفاعه طوال الدورة الشهرية لذا على الفتاة الا تتخوّف من هذه الآلام .

علاج احتقان الثدي بسيط للغاية وهو تناول كميات من الهورمونات الانثوية المضادة للأستروجين اي هورمون البروجيسترون اي قبل الوقت المتوقع لحلول الطمث بأسبوع فيرتاح الصدر ويزول الاحتقان والآلام الناتجة عنه .


في الواقع هناك فرق بسيط في حجم كل ثدي عند غالبية النساء وهو امر طبيعي لا يجب ان يدعو الى القلق ( وتجدر الاشارة انه في احجام الاقدام يوجد فارق بسيط بين القدم اليسرى واليمنى ويمكن ملاحظة ذلك عند اختيار الاحذية ).

ولكن إذا زاد الفارق بين حجم الثديين عن الحدود المألوفة فإنه يجب إستشارة الطبيب .

في حالات نادرة جداً يكون هناك اكثر من ثديين وقد يصل العدد الى ثلاثة او اربعة حين ذاك يمكن استئصال الثدي الزائد بالجراحة .

الثدي المتهدل ، الثدي الهابط

يتهدل الثدي عند قسم من النساء ويهبط بشكل مثير للقلق بسبب تقدم العمر وارتخاء الانسجة بصورة عامة او بسبب الهزال الشديد و فقدان الوزن بعد مرض ما ، ذاك ان الوسائد الشحمية التي كانت تسنده وتغلفه تذوب بسرعه ويبقى الجلد رخواً مجعداً . وكذلك استعداداً للإرضاع عقب الحمل يتضخم الثدي ويثقل وزنه . ثم تنقطع الالياف نتيجة إهمال صاحبته له وعدم استخدام السوتيان الملائم لحجم الثدي فيهبط حيث لا تنفع معه التدابير العادية .

العلاج لا يخلو من الصعوبة ويمكن تحقيق بعض النجاح وإعادة النهد الى وضعه الطبيعي إذا كان الجلد لا يزال محتفظاً ببعض متانته ومرونته وسماكته ، وإذا لم تكن العضلات التي تحيط بالحلمة قد تقطّعت وتفسّخت .

ففي هذه الحالة توصف المواد المغذية للجلد والكريمات القابضة والدوشات الموضعية ، وبعض وسائل العلاج الفيزيائي ، ولكنني أحذرك سيدتي ، بأن اي علاج يحتاج الى مثابرة قد تطول عدة اشهر او سنة ، ونجاحه متوقف على الصبر وقوة الارادة .


إذا لم تنفع المعالجة المذكورة ، يمكن للطبيب اللجوء الى الجراحة التجميلية من أجل رفع الثدي وشدّه الى فوق ، وكذلك رفع الحلمة الى مكان أعلى بعد إزالة الفائض من المساحات الجلدية المتهدّلة ، ويمكن في الوقت نفسه وضع حشوات سيليكونية او ملحية لتكبير حجم الثدي إذا كان ذلك ضرورياً

خراج الثدي

الخراج هو منطقة ملتهبة في نسيج الثدي ينشأ على أثر تسرب الجراثيم اليه ، فينتفخ الثدي ويحمر الجلد ويصبح لمس الثدي مؤلماً جداً ومن المحتمل أن ترتفع درجة حرارة الجسم الى حدود الاربعين درجة .

إن تشقق الحلمة وعدم مراعاة النظافة الذاتية خاصة خلال الرضاعة يسّهل دخول الجراثيم الى نسيج الثدي فيحصل الالتهاب ويتكون الخراج .

يتم العلاج بإعطاء المراة كميات وافرة من المضادات الحيوية على شكل اقراص او حقن في العضل كما توصف حبوب مسكنة للوجع ومخففة للحمّى مثل البندول والأسبرين .

في حالات معينة لا تؤمن الادوية المضادة للجراثيم الشفاء التام مما يستدعي إحداث شق صغير فوق سطح الالتهاب بجوار حلمة الثدي ليسمح بخروج القيح والتخفيف من معاناة المراة .

بالنسبة للإرضاع فيمكنك سيدتي الاستمرار في إرضاع طفلك من الثدي المصاب او شفط الحليب بالشفاطة لتجنب المزيد من إحتقان الثدي .

شعيرات على الثدي

قد تظهر بعض الشعيرات الطويلة نسبياً على صفحة الثدي لذا يجب طمأنة البنت بأن هذه الشعيرات لا تدل على أي تغيير او تبدّل في طبيعة الانوثة عندها ، إنما هي شعيرات لا تختلف عن مثيلاتها في بقية انحاء الجسم وتحت الإبطين ، ويمكن سحبها بواسطة ملقط الشعر ، مع الاشارة الى عدم سحب الشعيرات الموجودة ضمن الهالة المحيطة بالحلمة لأن جلد الهالة حساس جداً .
وفي حال كان الشعر قاسياً وعدده كثيراً يجب استشارة طبيب أخصائي الغدد الصماء .

من مشاكل حلمة الثدي

الحلمة مرآة الثدي وكل ما يظهر منها او عليها او حولها يعكس ما يجري داخل جسم الثدي.

في حالات كثيرة يكون اعتلال حلمة الثدي إشارة مبكرة لمرض خطير يصيب الثدي قد يهدد حياة المرأة .

فيما يلي اعتلالات و مشاكل حلمة الثدي التي يجب التنبه لها و أخذها بعين الاعتبار :

أولا ظهور حليب في الثدي في غير أوانه:

يبدأ الثديان عند معظم النساء بإنتاج الحليب بعد بضعة أيام من الولادة ، ولكن ظهور الحليب من ثدي المرأة في أي وقت غير ذلك يعتبر ظاهرة مرضية ، وتختفي في هذه الحالة الدورة الشهرية وقد تصاب المرأة بالعقم.

إن سبب ظهور حليب من الثدي في غير أوقات الرضاعة هو الإفراز الزائد لهرمون البرولاكتين أو هرمون الحليب من الغدة النخامية نتيجة إعتلال في هذه الغدة كالورم او يعود السبب الى انواع معينة من حبوب منع الحمل او الادوية المهدئة او لأسباب غير معروفة لغاية اليوم .

يتم التشخيص بإجراء الفحوصات الهرمونية بدراسة نشاط وإفراز الغدة النخامية وتصويرها بالأشعة والرنين المغناطيسي للتأكد من عدم وجود ورم فيها .

إذا كان سبب المرض مشكلة في الغدة النخامية ينتج عنها زيادة في إفراز هرمونات الغدة النخامية فإن الطبيب سيصف أدوية لتصحيح عدم التوازن الهرموني مثل البارلوديل فيتوقف الانتاج غير الطبيعي للحليب وتعود الدورة الطمثية الى انتظامها السابق وتزول أسباب العقم .

ثانيا إفرازات داكنة من الحلمة :

قد يظهر من حلمة الثدي سيلان داكن اللون يتلون أحياناً بلون احمر بسبب اختلاطه بالدم .

يمكن لهذا السيلان او الإفرازات ان تصدر من قناة واحدة في الحلمة او من عدة اقنية .

من الضروري استشارة الطبيب في هذه الظاهرة ليقوم بفحص الثدي و التصوير الشعاعي ويجمع عينة للتأكد من عدم وجود ورم حليمي او خلايا سرطانية .

ثالثا انكماش الحلمة :

لا يسبب انكماش حلمة الثدي الطويل الأمد اي ضرر صحي للمرأة لكن من المحتمل أن يشير الانكماش المفاجئ والحديث الى وجود سرطان الثدي .

رابعا بثور او حبوب على الحلمة :

تنشأ بثور الحلمة إذا انسدت أقنية الغدد الدهنية التي تُفرز عادة مادة لزجة فيتكون في الاقنية المسدودة تكيسات صغيرة مملوءة بالسائل فتلتهب وتنشأ البثور او الدمامل .

تكون معالجة هذه الحالة عادة بوضع كمادات ساخنة فوقها كل بضع ساعات وقد يصف لك الطبيب بعض المضادات الحيوية وقد يقوم بشقها لتصريف القيح منها .


رد باقتباس
  #115  
قديم 02-15-2007, 05:51 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37

نصائح من اجل المحافظة على سلامة و نظافة و جمال الصدر

- إغسلي ثدييك يوميآ بالماء الفاتر والصابون حتى لا يتجمع العرق في الثنايا وتفوح منهما رائحة كريهة ، وإحرصي على تنشيفهما جيدآ بفوطة ناعمة نظيفة تكون خاصة بك

- إستعملي الساند أو المشد الملائم لك من حيث القياس والحجم ، وواظبي على غسله وتنظيفه على الاقل كل يومين أو ثلاثة ايام ، وإحرصي على أن تكون نوعية المشد جيدة حتى يتسبب في أذية الجلد

- لا تضعي بين المشد والثدي أي حشوات من النايلون أو ما شابه ذلك ، لأن هذه المادة تسبب إفراز العرق وتساعد على ظهور الفطريات الجلدية

- لا تدلكي الثدي بقوة أو تعصري الحلمة بشدة بهدف الفضول أو لأي سبب آخر ، وإذا شاهدت نقطآ حليبية بيضاء اللون أو سائلآ لزجآ يخرج من الحلمة لا تخافي وإستشيري طبيبك لأن ذلك قد يكون ناتجآ عن خلل هرموني

- إذا شعرت بأوجاع في الصدر بسبب الاحتقان الزائد في الثدي فقللي من شرب الماء وامتنعي عن تناول المأكولات الحارة والبهارات ، وتمددي لعدة ساعات على الفراش أو ليوم كامل حتى يرتاح الثدي ، وضعي عليه مناوبة فوطآ ساخنة

- إحرصي على تفحص ثدييك من وقت إلى آخر وجسهما ، ويكون ذلك في وضعية الاستلقاء على الفراش ، ومن جهة الخارج نحو الداخل ، بحيث يتم الفحص بطريقة ناعمة وهادئة . والهدف من هذا الفحص الوقائي هو تلمس وجود أي تغيير أو تبدل في طراوة الثدي أو وجود أورام أو أكياس أو درن أو تكتلات شحمية أو غير شحمية داخل الثدي . إن وجود مثل هذه الزوائد عند المراهقات نسبته ضئيلة جدآ ، ولكن على الفتاة البالغة أن تراقب نفسها وصحتها بإستمرار مما يجنبها المفاجآت والمشاكل التي قد تنتج عن ذلك

- كل صدر له جماله وكل فتاة على هذه الارض عندها ما يميزها عن غيرها من الفتيات من خطوط جمالية ولمسات من الجاذبية ، فلا تندفعي وراء الاشاعات والمقولات التي تروج لمستحضرات لا عد لها ولا حصر ، يقال فيها أنها تكبر الصدر أو تصغره أو تلينه أو تقسيه... فكل هذه المستحضرات لها هدف تجاري بحت وإذا أصريتي على إستخدام إحداها فليكن ذلك نوعآ من المراهم البسيطة ، مع العلم أن كل تلك التي تستعمل من أجل تليين البشرة مفيدة للثدي الكبير تحاشيآ لتشقق الثدي



رد باقتباس
  #116  
قديم 02-15-2007, 05:54 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37

افرازات الثدي

يتكون الثدي من غدد لبنية تنتهي الى القنوات اللبنية التي تفتح في حلمة الثدي وهذه الغدد تتجمع في مجموعة من الفصوص ومحاطة ببعض الانسجة العضلية التي تساعد عند انقباضها على طرد اللبن بالخارج ويحيط بالغدد اللبنية نسيج دهني تختلف كميته طبقا لحالة السيدة من حيث النحافة والسمنة

تتاثر الغدد الثديية وقنواتها بهرمونات المبيض والمشيمة وهرمونات النمو وهرمون البرولاكتين الذي يفرز بواسطة الغدد النخامية بتنظيم من الهيبوثلاموس اسفل المخ


عندما تبلغ الفتاة 9 - 10 سنوات يبدا الثدي في النمو ويستمر النمو حتى سن الثامنة عشرة
والثدي الناضج يستجيب لهرمونات المبيض ويكبر في الحجم في فترة الاسبوع السابق لبدء الدورة الطمثية التالية مع زيادة نشاط خلايا الغدد اللبنية ووجود سائل خفيف وضئيل الكمية داخل الغدد وقنواتها وتعزي زيادة حجم الثدي في هذه الفترة لاحتقانه ووجود اوديما بانسجته وفي اثناء الحمل يكبر حجم الثديين كما تزداد كمية الاوعية الدموية به ويبدا في افراز السائل المسمى باللبأ ( اول اللبن في النتاج )

السوائل الثديية :

قبل بدء نزول الدورة الطمثية التالية بحوالي اسبوع يمكن الحصول على كمية ضئيلة من سائل خفيف بالضغط عل الثديين واثناء الحمل يمكن الحصول على سائل اثقل قواما بالضغط على الثدي وفي كلتا الحالتين تعتبر هذه ظاهرة طبيعية

الافرازات الثديية اللبنية غير الطبيعية :

يعني ذلك إفراز سائل لبني من الثدي بدون وجود حمل حديث وعادة يكون هذا السائل في الثديين معا ونادرا ما يكون في ثدي واحد

اسباب وجود سائل لبني بالثدي بدون وجود حمل حديث :

تزداد نسبة هرمون البرولاكتين المفرز لللبن في اثناء النوم العميق وعند نقص مستوى نسبة السكر بالدم واستجابة لفحص الثديين باللمس واثناء الجماع والتوتر العصبي .


وفي معظم هذه الحالات يكون ذلك بصفة مؤقتة ولا يؤدي الى افراز لبني من الثدي ويحدث زيادة افراز هرمون البرولاكتين بصفة مرضية مؤديا الى


وجود سائل لبني بالثديين في الحالات الاتية :

- اضطراب غدة الهيبوثلاموس ( اسفل المخ ) وينتج عن ذلك قلة افراز العامل المقلل لافراز هرمون البرولاكتين ويحدث ذلك اما نتيجة اضطراب في الوظيفة او نتيجة لاصابة او بعد التهاب او لوجود اورام
- اضطراب الغدة النخامية إما بزيادة نشاط الغدة او نتيجة لوجود ورم صغير يفرز هرمون البرولاكتين
- قلة نشاط الغدة الدرقية

- قد يحدث ذلك مصاحبا لتكيس المبايض

- نتيجة اخذ عقاقير مثل العقاقير المهدئة للاعصاب وعقاقير علاج ارتفاع ضغط الدم

الاعراض المصاحبة :

- اضطراب الدورة الشهرية وقد يحدث انقطاع للدورة

- عدم القدرة على الانجاب لتوقف التبويض


- في حالة وجود ورم بالغدة النخامية قد يؤدي ذلك الى صداع وفي حالة نادرة اذا لم يتم التعامل مع الورم بالعقاقير المناسبة يقل مجال الرؤية ويضعف البصر نتيجة للضغط على اعصاب العين

الوقاية والعلاج :

قبل البدء في خطوات العلاج يجب اجراء بعض الفحوصات المهمة التي تشمل قياس نسبة هرمون البرولاكتين في الدم وقياس نسبة هرمونات الغدة الدرقية بالدم وقد يحتاج الامر لعمل اشعة مقطعية على الجمجمة للتاكد من عدم وجود اورام بالغدة النخامية

ويتم العلاج كالاتي :

- تجنب العقاقير التي تؤدي الى زيادة نسبة هرمون البرولاكتين اذا امكن ذلك
- اذا كان السبب قلة نشاط الغدة الدرقية يعالج باعطاء هرمون الغدة الدرقية
- اعطاء العقاقير المناسبة التي تقلل افراز هرمون البرولاكتين ويعطي ذلك في حالة زيادة نشاط الغدة النخامية او عند وجود ورم دقيق ( صغير الحجم ) ويستمر العلاج لعدة اشهر
- اذا كان الورم بالغدة النخامية لا يستجيب للعلاج بالعقاقير او بدا يؤثر على اعصاب العين يتم استئصال الورم جراحيا.



رد باقتباس
  #117  
قديم 02-15-2007, 05:56 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37

عوامل و طرق تساعد على تكبير حجم الثدي :

- الحمل والرضاعة يساعدان على تكير حجم الثدي


- زيادة الوزن إن كنت نحيفة مع ضرورة التغذية الصحية


- شرب الحلبة


- ممارسة تمرين "الساندوز" بإستخدام جهاز فتح الذراعين ضد المقاومة الذي يحتوي على عدد من السوست


- عمل مساجات ذاتية للثدي بإستخدام زيت الزيتون بشكل منتظم، حيث تقومين بتدليك الثدي الايمن بواسطة اليد اليسرى والثدي الأيسر بواسطة اليد اليمنى


- إستخدام بعض الأجهزة مثل جهاز جلامور Glamour والتي توضع على الثدي، وتعمل على تفريغ الهواء من حول الثدي لوقت محدد بشكل يومي


- العمليات الجراحة التجميلية ويفضل أن تلجأي إلى هذا الحل بعد أن تكوني قد قررتي عدم الإنجاب حتى لاتتعارض مع أية مشاكل في الرضاعة والثدي الجديد، وهذا هو الحل الجذري الوحيد

ملاحظات عن تكبير حجم الثدي :

- تجنبي إستخدام الوسائل الدوائية أو الهرمونية لتكبير الثدي لأن لها آثار جانبية خطيرة بعضها معروفة واخرى غير معروفة وهي ليست حل دائمآ بل هي علاج مؤقت

- إن الثدي لا يحتوي على عضلات، بل هو عبارة عن نسيج دهني وغددي

- في سن المراهقة يقترب الثدي من أقصى حجم له، وقد ينمو أحد الثديين أسرع من الآخر، وفي النهاية يصل حجم الثديين مماثلاً في معظم الأحوال ولكن غير متطابق.

- إن كبر حجم الثدي يتحكم فيه هرمونات الأنوثة، بالإضافة إلى العامل الوراثي من الأب والأم

- إستشيري الطبيب ذو السمعة الطيبة قبل القيام بأي خطوة مهمة



رد باقتباس
  #118  
قديم 02-15-2007, 06:00 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37

الحمل و الصوم في شهر رمضان

مراحل الحمل :

تمر مرحلة الحمل عبر ثلاث محطات :

المرحلة الاولى : وتمتد خلال الاشهر الثلاثة الاولى ، وتعرف بمرحلة الوحام ، وفيها تتعرض المرأة الحامل لعوارض الغثيان والتقيؤ والدوار والقلق وغير ذلك من عوارض ناتجة عن زيادة هرمون الحمل .
فإذا كانت هذه العوارض ظاهرة بشكل كبير لدى المرأة الحامل يستحسن أن تمتنع عن الصيام

المرحلة الثانية : وتبدا من الشهر الرابع حتى السادس ، ويمكن أن تتعرض الحامل لعوارض مثل ارتفاع أو هبوط السكر ، الضغط ، فقر الدم ، وفي هذه الحالة يفضل ألا تصوم المرأة الحامل .

المرحلة الثالثة : ويقصد بها الثلاثة أشهر الاخيرة ، وهي أيضآ كالاشهر السابقة ، يمكن أن تتعرض الحامل خلالها للعوارض نفسها من فقر دم وسكري وضغط إلى الارهاق الذي يسببه الوزن الزائد للجنين ، والاورام في الاطراف ، وكل ذلك يحول دون (يمنع) قدرة المرأة الحامل على الصوم .

مواصفات الحامل الصائمة

ما هي إذآ مواصفات الحامل التي تكون مهيأة للصوم ؟

من المهم أن نميّز هنا بين المرأة الحامل العاملة والمرأة الحامل ربة المنزل ، وفهذه الاخيرة تبدو أقل عرضة للعوارض التي ذكرناها آنفآ وبالتالي ليس ثمة مشكلة مع الصوم إذا رغبت فيه ، أما بالنسبة إلى نموذج المرأة الأول فيمكنها الصوم إذا وجدت نفسها مستعدة صحيآ ونفسيآ ، غير أن ما جئنا على ذكره ليس قاعدة عامة ، إذ إن كثيرآ من الامهات العاملات هنّ في معظم الأحيان أكثر استعدادآ للصيام من ربّات المنازل .

المسألة هنا تقتصر على الوضع الصحي لكل امرأة

هل من أشهر حمل أفضل للصوم من غيرها ؟

ربما تكون المرحلة الوسطى من الحمل أكثر ملائمة لصوم المرأة الحامل بإعتبار أن الاشهر الثلاثة الاولى والاخيرة من الحمل هي من اصعب الاوقات التي تمر بها الحامل ، ولكن هذا لا يمنع من أن يكون ثمة حوامل لا يشعرن بأي انزعاج طوال فترة الحمل وبالتالي هنّ قادرات على الصوم كغيرهنّ .

هل يؤثر الصيام على الجنين ؟

بحسب دراسة اجريت على عدد من الحوامل ممن اعطين كميات قليلة من الفيتامينات ، دلت النتائج على أنه لا أثر سلبيآ على الحامل وإنما على الجنين نفسه من حيث نقص الوزن فقط دون أن تكون هناك أي مضاعفات أخرى مثل التشوهات والامراض وغيرها .

الغذاء الافضل :

غذائيآ ، ماذا يجب على الحامل أن تعتمد خلال الصوم في مكونات غذائها كي لا تفقد الفيتامينات الضرورية لها و للجنين ؟

المرأة الحامل بحاجة إلى كميات اضافية من المكونات الغذائية وخصوصآ الغذاء الذي يحتوي على الحديد والكالسيوم اضافة إلى جرعات زائدة من المغنيزيوم وذلك بحسب العوارض وحاجة الحامل إليها .

الاقلال من السوائل في فترة الصيام ، هل يؤثر سلبآ على حمل المرأة ويؤدي إلى ولادة مبكرة ؟

ننصح المرأة الحامل بتناول ما بين 1.5 إلى 2 ليتر يوميآ من الماء ، لذا عليها أن تحاول تعويض هذه الكمية بعد الافطار قدر المستطاع ، فالامتناع عن شرب السوائل يؤدي إلى تقلصات في الرحم وقد يؤدي بالتالي إلى ولادة مبكرة ، ولهذا السبب على الحامل لدى شعورها بأي عارض مماثل التوقف فورأ عن الصوم تجنبآ لمضاعفات خطرة ، فلا الطب ولا الشرع يسمحان بأن تتعرض حياة المرأة الحامل و الجنين لأي خطر .

هل يسمح للحامل ، شأن المرأة العادية ، الاكثار من الحلويات بعد الافطار ؟

لا ينصح بتناول كميات كبيرة من الحلويات سواء للحامل أو لغيرها ، وبما أن الحلويات تتطلب إثر تناولها كميات كبيرة من السوائل أو المياه ، يخشى هنا ألا تتمكن الحامل من تعويض هذه الكميات بين فترتي الافطار والسحور ، ما قد يتسبب بمضاعفات خطرة .

توزيع جرعات الادوية في رمضان :

كيف يمكن للحامل توزيع جرعات الادوية خلال فترة الإفطار ؟

إذا كنا نتحدث عن الادوية الاضافية التي تعطى للحامل كالكالسيوم ، فيجب على المرأة الحامل أن تتناوله مباشرة بعد الفطور باعتبار أنها لن ترقد للنوم قبل 6 ساعات يتخللها الكثير من النشاط والحركة .

أما الحديد فمن المستحسن أن تأخذه المرأة الحامل قبيل السحور .

أما إذا تحدثنا عن أنواع أخرى من الادوية كدواء الضغط والسكري وغيرهما ، فهذا يعني أن الحامل تعاني مشكلات صحية ولا يفترض بها الصوم منذ البداية .

كيف يمكن لـ الحامل أن تتجنب زيادة الوزن خلال شهر رمضان ؟

من أهم الطرق التي تمكّن المراة الحامل من تجنب السمنة ، معرفة تقسيم وجبات الغذاء إلى ثلاث : إفطار ، عشاء و سحور ، على أن تتضمن هذه الوجبات جميع المكملات الغذائية الضرورية لها، ثم المواظبة على شرب السوائل بكميات كبيرة .

وقد يكون الاهم من هذا كله التأكد إسبوعيآ من وزنها حسب ارشادات الطبيب .

لا للرياضة العنيفة:

هل بإمكان الحامل أن تمارس نشاطآ رياضيآ في فترة الصيام ؟

قد يكون الأمر ممكنآ في الفترة الاولى من النهار ولكن في اطار حركات رياضية خفيفة .

لأن اي نشاط رياضي يفترض حرق سعرات حرارية يجب تعويضها عن طريق الاكل والشرب ، وهذا مستحيل خلال فترة النهار أي فترة الصوم ، لذا يستحسن تجنب ممارسة الرياضة خلال الصوم .

الخلاصة :

ما هي النصيحة التي توّجّه للمرأة الحامل التي ترغب في الصوم في شهر رمضان ؟

المرأة التي ترغب في الصوم يجب أن تتحلى بصحة جيدة وتتقيد بوجبيتن أساسيتين ( الافطار والسحور ) أو أقله وجبة الافطار إذا ما إستسلمت لنوم عميق حتى أذان الفجر ،
كذلك يجب عليها الخلود للراحة فترة طويلة خلال النهار ومراقبة حملها جيدآ وعدم التلكؤ عن مراجعة الطبيب لدى تعرضها لأي إنتكاية صحية ناتجة عن الصوم كالاغماء أو تفاوت في مستوى الضغط .

ما هي وجهة نظر الطب في الصوم و الحمل ؟

ينصح الطب بضرورة امتناع الحامل عن الصوم إذا إقتضى وضعها الصحي ذلك ، أما إن كانت تتمتع بمواصفات صحية جيدة فلا مانع من أن تصوم، فالحمل كما هو معروف طبيآ ليس مرضآ وإنما حالة ظرفية .


رد باقتباس
  #119  
قديم 02-15-2007, 06:13 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37


طرق أسهل لصدر أجمل

دائماً ما تشتكي بعض البنات والأمهات الصغيرات السن من صغر النهدين او ترهلهم بشكل واضح .

اليكِ أختي هذه المعلومات وبعض التمارين الخاصة بشدهم وتبريزهم وتكبيرهم والعناية فيهم . كما هو معروف لا يوجد اي عضل في النهدين فتكوينهما من الغدد الثديية اللينة التي يجمعها نسيج ضام ويمنحها الشكل والحجم ويغلف الكل غطاء جلدي يلعب دور الرافع الطبيعي .

لا يوجد اي عضل في النهدين فتكوينهما من الغدد الثديية اللينة التي يجمعها

نسيج ضام ويمنحها الشكل والحجم ويغلف الكل غطاء جلدي يلعب دور الرافع الطبيعي

لك هذه التمارين لتقوية عضلات النهدين :

1- الذرعان مرفوعان امام الصدر وعلى مستوى في حين يكون مرفقاهما محنين وكفاهما على شكل قبضة مضغوطة الاصابع .

اذهبي بالقبضتين المشدوتين نحو الكتفين ببطء بينما تشهقين الهواء الى الداخل .


2- الذرعان مرفوعتان على مستوى الصدر فوق النهدين وكل كتف متمسك بالذراع الآخر فوق رسغ بقليل .

حركي المرفقين بحدة نحو الداخل بحيث ينزلق الكفان الى مسافة ابعد عن الرسغين .


3- الكفان مفتوحان وباطن هذا متلامس مع باطن ذلك وفيما يكون المرفقان مرفوعين الى اعلى قدر ما تستطيعين اضغطي بشدة وتنفسي ببطء .

4- استلقي على ارض وكفاك متجهتان بأصابعهما نحو الداخل تحت الكتفين فيما يكون المرفقان منحيين تماما ادفعي بالذراعين نحو الاستقامة ببطء دافعة بنفسك الى أعلى ثم تعودي الى أسفل .

الصدر الصغير:

الصدر الصغير لتبرزيه ممكن تستخدمي سوتيان من النوع المبطن
ويعتبر هذا افضل اسلوب


ويكبر حجم الصدر في فترة الحمل والرضاعة ولا بد من التمارين الرياضية بعد فطام الطفل حتى لا يحدث ترهل

وايضا الماء الحار والتدليك يجذب الدم اليهما ثم يرش بالماء البارد لكي يساعد على زيادة حجمهما .

الصدر الكبير :

يجب اختيار السوتيان الذي يتميز بعدم وجود بطانة وتجني الموديلات التي تتميز بالكرانيش على الصدر لانها تعطيها حجم اكبر .

لانقاص حجم الصدر ممكن تستخدمي ماء بارد يحتوي على الشبه
ثم تدهني منطقة الصدر بكريم آمن خاص للصدر يستخدم بعد كل دش بارد المحتوي على الشبه .


العناية بالنهدين وجمالهما :

خل التفاح ليس فقط لجمال النهدين بل ايضا علاج للترهل

وذلك باضافة فنجان من خل التفاح الى حوض الاستحمام والاستلقاء في الحمام الساخن

كما يمكن تدليك الجسم بخل التفاح ثم غمر الجسم بالماء الساخن لمدة 15 دقيقة ثم غسل الجسم بالماء الدافيء المعطر بماء الورد .

ايضا من اجل شد الصدر تستخدم تفاحة مقشرة مدقوقة جيدا وتعمل كتلبيخ على الصدر
لمدة نصف ساعة على الاقل كل يوم حتى تحصلي على النتيجة


واخيرا يمكنك بان تدهني نهديك بزيت الزيتون لعدة دقائق ثم تستحمي بماء دافيء
بعدها خذي ثلجة ومرريها على صدرك وبعده نشفيها وضعي كريم مرطب عليهما



رد باقتباس
  #120  
قديم 02-15-2007, 06:15 PM
+
nono555 nono555 غير متصل
ام يوسف

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 6,047
37


أسباب الولادة الباكرة أو المبكرة

الأسباب الجنينية :

1- الضائقة الجنينية .

2- الحمل المتعدد .

3- كثرة ارومات الحمر .

4- الخزب اللامناعي .


أسباب تتعلق بالمشيمية :

1- الرحم ذو القرنين .

2- عدم استمسالك عنق الرحم (الاتساع الباكر) .


أسباب تتعلق بالأم :

1- ما قبل الإرجاج .

2- الأمراض الداخلية المزمنة ( مثل المرض القلبي المزرق ، المرض الكلوي) .

3- الأخماج ( مثل : Listeria monocytogenes، العقديات مجموعة B ، خمج السبيل البولي ، التهاب الكوريون والأمنيون )

4- سوء التغذية .


أسباب أخرى :

1- تمزق الأغشية الباكر .

2- الاستسقاء الأمنيوسي .

3- علاجي المنشأ iatrogenic .


قد يتحرض المخاض المبكر بالخمج الجرثومي للسائل الأمنيوسي أو للأغشية (التهاب الأمنيون والكوريون) سواء أكان هذا الخمج واضحاً (العقديات B ، ليستريا مولدة للوحيدات ) أو لا عرضياً ، المفطورات البشرية ، المتدثرات ، الغاردينيلا المهبلية ). قد تحرض منتجات الجراثيم الإنتاج الموضعي لسيتوكين ( انترلوكين 6، بروستاغلاندينات) التي قد تحرض التقلصات ا لرحمية الباكرة أو استجابة التهابية موضعية مع تمزق بؤري بالأغشية ، إن العلاج المناسب بالصادات ينقص م خطورة إصابة الجنين وقد يطيل مدة الحمل. ولم تنجح مقلدات الودي ? ( ريتودرين، terbutaline ) في منع الولادة المبكرة ، والعوامل الأخرى ( أندوميثاسين ) لها اختلاطات هامة على الوليد ( التهاب الكولون النخري) ، ولا زالت حاصرات الأوكسيتوسين الحديثة في مرحلة التجربة.


رد باقتباس
رد

أدوات الموضوع
طرق عرض الموضوع



الساعة الآن: 08:26 PM.

2014 - برج الحوت اصحاب كول رسائل
رسائل عتاب برج السرطان برج الحمل

Powered by vBulletin V3.8.7. Copyright ©2000 - 2014 Jelsoft Enterprises Limited